الاصابات
376٬441
الوفيات
4٬611
الحالات الحرجة
218
عدد المتعافين
341٬021

قهويهم يا خلف / كمال عفانة

بعد صلاة العشاء وبناءً على إستدعاءٍ من المختار تجمّع ختيارية القريه الأعضاء في مجلس القريه او ما يُسمى بالتعليله .. كانت الإضاءه خافته .. وهذا عائد الى إنقطاع تيار الكهرباء عن القريه بأكملها منذ ان داهمتها سيول عدم الإستقرار الجوي اللتي أغرقت البلاد و العباد … فاضطر خادم التعليله خلف لإضاءة.ما تيسّر من لمبات الكاز بعد ان قرر المختار ابو العبد دعوة مجلس القريه الإستشاري للتباحث فيما حصل ومعرفة اسباب تلك السيول اللتي داهمت البلاد وجرّفت التربه و أغرقت اثاث البيوت حتى طابون الحجه نوف لم يسلم من هجمة تلك الأمطار .. وكل القريه تعرف ان الحجه نوف لن تسكت حتّى يتم بناء طابون جديد لها وربما تطلب كيس طحين .. وكيلو خميره ع البيعه و بدل عطل وضرر حيث ان المختار يعرف جيّدا سلاطة لسانها وكيف انها ستمسح وتمسخ بكرامته الارض ..
كان خادم التعليله خلف ما زال في طور إشعال النار .. دخل المختار وهو في حالة غضب مخاطباً خلف .. الله لا يوفقّك يا خلف بعدك ما ولّعت النار .. هاظا ع هالسواليف بعد ساعتين للقهوه وهسّع بيجوا الأعظاء والقهوه بعدها ما جهزت ..
هنا ابتسم خلف المعروف عنه انه كثير برم ..(يتكلّم دون توقف) .. له له يا مختار بعدك ما انت عارفني…؟! القهوه جاهزه من زمان بس بدي (أرتشيها) جنب الموقده عشان تظل سخنه واسترسل في الحديث ولكن المختار تركه يتحدّث وراح يتفقّد اركان التعليله لإستدراك أية نواقص وما هي إلا دقائق حتى دخل اول الوافدين ابو علي الدكنجي تبعه فوراً الاستاذ مهيوب القائم بأعمال المدرسه فهو المدير والاستاذ يساعده أحيانا إثنان من طلاب الثانويه في تفهيم الطلاب حصة الرياضيات او الإنجليزي .. ثم الفرّان حمدان .. وبعدها عبد الباسط شيخ المسجد والقائم باعمال كل ما يتعلق بوزارة الاوقاف وهو على عداء دائم مع الاستاذ فهو يتهمه بأنه شيوعي .. إكتمل المجلس .. ما عدا رئيس البلديه عشان كان مسافر للعاصمه وهو اللذي يُحمّله الجميع نتائج ما حصل في القريه من خراب .. كان يطل بين الفينه والأُخرى بعض رجال القريه وشبابها لكن المختار كان سرعان ما يُفهمهم أن الجلسه لا يجوز ان يحضرها إلاّ الأعضاء المدعويين وحتى لا يغضب المتطفّلون كان يأمر خلف بأن يقهويهم .. فيُجيب خلف امرك يا مختار .. يحتسي المُتطفّل فنجانه وهو يُحاول إستدراج خلف للحديث لكن عبثاً لأن عيون المختار ل خَلَف بالمرصاد فيضطر خلف إلى إقفال فمه مُرغماً والسكوت على مضض وقد تصدُر منه بعض التمتمات وعندما يسأله المختار شو قاعد بتبرطم يقول خلف ولا إشي يا مختار .. هاظا انا بقول الله يتشافينا شر النار في الآخره .. فيرد المختار … والله إنّك ما انت سادق .. لم تطل لحظات إنتظار حضور القائم بأعمال رئيس البلديه حيث دخل مُسلّماً وعلامات الإستنفار والغضب ظاهرةً على قسمات وجهه ونبرات صوته .. حيّا الحضور قائلاً بإقتضاب قوكوا .. رد الجميع التحيه بترحاب ما عدا شيخ المسجد عبد الباسط اللذي ردّ بصوتٍ غير مسموع اهلاً .. ثم همس مُكملاً يا بوز الإخص … إتّخذ الجميع مجلسهم وقام خلف يصب القهوه لهم .. احتساها الجميع ما عدا ابو سالم رئيس البلديه .. ولكن المختار اصر ان يشرب القهوه .. فقال ابو سالم …والله ما بشرب قهوتكو إلا بعد ما اوخذ حقي من عيونكو .. وهاظا المختار قُدّامكو والله إن ما جابلي حقي لاشتكي عليكو كلكو لرئيس المغفر .. انا حتشيتلو (حكيتلو) وهيّو جاي وراي .. وما ان اكمل جملته حتى دخل الملازم اسعد وهو يتأبّط عصاً قصيره تعوّد ان تكون تحت إبطه اثناء تجواله في القريه سلّم وجلس …. وبعد ان احتسى الجميع قهوتهم راح المختار يُرحب بالجميع كلٌّ باسمه .. وسط إتّهاماتٍ متبادله وراح المختار يُلطّف قائلاً اعتقد ان الشتا ما اجا بوقته وهجم علينا هجم فجائيه هذي السنه …. فقال الاستاذ هذا خطأ بيئي و احتمال له علاقة بالانحباس الحراري …. ربما ذابت الثلوج في القطب الشمالي …. لم يبرد الجو كفايه …. و لم اسمع ان الناس لبست الشتوي او اشعلوا الصوبات …. تنحنح المختار مبتسما غير مقتنع….كبيره شوي هاي… يعني خليها ع بين ما تهجم علينا ثلجه ….
نط الاستاذ قائلاً و هو يأكل قطعه من مطبّقات الحجه نوف كانت قد تبرّعت بها للمجلس قبل اسبوع عاد هاظا هو رفسيري انتو حُرين اذا نا قنعتوا …. ثم تململ الشيخ عبد الباسط بعد ان حمد الله وصلّى على النبي ثم اردف قائلاً اكيد الحرب ع الإرهاب هي السبب …. وهنا تدخّل الةلازم اسعد محاولاً تلطيف الجو مع شيخ المسجد نعم صحيح لان ذلك ادى الى تكاثر الغيوم السوداء المصحوبه بالغبار فكانت الامطار ثقيله و ملونه ….. فالاردن يقف حكومةً و شعباً في مكافحة داعش و كل المنظمات الارهابية اللتي عكّرت الاجواء و لم تجلب لنا سوى …..هنا قاطعه المختار بسرعة ما حبيتها ننك.هذه حظرة الملازم …هاظا الحتشي مش مزبوط .. شو دخل هذي في هذيك واردف قائلاً .. هووو ك ناولني شقفة مطبّق لو سنخت يا افندي نا تجيب طاري هالسيره مره ثانيه …
تنطح عُضوٌ ثالث ثالث وهو الدكنجي ابو علي كونه خبير إقتصادي قائلاً لا بد ان البورصه العالميه هي السبب …. فتذبذُب الاسعار ادى الى انهيار منظومة التوقعات الجويه و تم بيعها بالمزاد العلني و اشترتها قوى امبرياليه مُتربّصه ….. و هذه المؤامره تستهدف استقرار الاردن ولكنهم لن يستطيعوا ان يغطوا الشمس بغربال …. نحن جاهزيتنا عالية جدا حتى بدون تنبؤات جوية …. صفن المختار…. يخرب شيطانك … و اللهي إنّك جبتها و تمكن تزبط …. بس خلّيها لقدام شوي … كلهن شويه مي بالقريه …. بصوت جهوري و كأنه يخطب اشار العضو الرابع رئيس البلديه …لا بد انها …صلاة الاستسقاء التي بالغ في الدعاء بها الشيخ عبد الباسط الجمعه الماضيه…. و كلكو بتغرفوا إنو زوّد العيار حبتين و خصوصا بعد فرحته بفوز اردوغان …. فربما اُستجيبت دعواته و نزلت السماء علينا مدرارا عشان هيك رئيس البلديه ما حسب حساب لكل هالخير …
…لانو تشرين بالعادة ناشف …. أبيش تفسير غير هيتش (هيك) …
انتعش المختار لهذا التفسير وإنتفش و….و طلب شقفة مطبّق ثالثه وراح يمضغ قائلاً يا زلمه طيبات مطبّقات هالعجوز … من وين إلها هالتفنن ?!… بتعرف هاي زابطه …. فعلا صرعونا هالمشايخ بهاظا تبع تركيا … و احنا مش ناقصين تفيض علينا المناهل …. كويسه هاي لاني مقهور من الشيوخ قد ما بيدعو ليه ….. وهنا غادر الجلسه الشيخ عبد الباسط قائلاً … عليكم اللعنه ثكلتكم أُمهاتكم …. إرتاح الجميع وصاح المختار اكتب يا استاز …. قرار … يتم التنبيه على خطيب المسجد بالتخفيف من الدعاء و إلغاء مراسم صلاة الاستسقاء الى اشعار آخر …. وقال موجّها كلامه الى الملازم اسعد و يُلقى القبض على كل من تُسوّل له نفسه بنشر الشائعات و الاقاويل عن جاهزية البلديه ورئيسها او يتعرض لشخص ابو سالم الكريم بالنقد …..يتم الايعاز بتشييك كل المناطق اللتي داهمتها السيول لحين معرفة مصادر المياه وعلى البلديه ان تطرح مناقصةً بالظرف المختوم لبيع مياه الامطار المتجمعّه في الشوارع ….و على جميع المستثمرين اللذين ليس عندهم اية فكره مراجعة اي حدا من أعضاء المجلس لتقديم طلباً توثيقا لقرارات مؤتمر المختره
وبعدها سيتم نقل اجتماعات مجلس العضاوات الى البحر الميت في المرّات القادمه لإضفاء الاهميه .. وكمان لا حس و لا خبر …. و سيتم استضافة ابو سالم على برنامج يا طير علي الربابه في مضافة ابو خلف للحديث عن موهبة ابو سالم في تصريف المياه والقدره على تجميعها للإستفاده من بيعها …..
إرتاح ابو سالم للقرار وكذلك كافّة اعضاء المجلس و انا الشيخ عبد الباسط فقرروا مراضاته و عمل منسف من لحوم الأضاحي اللتي وزّعتها التنميه على الفقراء حتى لو كانت خربانه ..
قال المختار مبتسماً … وهيتش(هيك) بنكون إخلصنا من هالسولافه الطرمه .. وختم المختار .. الله يجازي اللي كان السبب .. و تواعدوا ان يجتمعوا يوم غد قبل صلاة العصر لاخذ الصور التذكاريه على مدخل التعليله لتوثيقها في دفتر إجتماعات المجلس المصيريه
وكل غرقه وانتو سالمين ..
مع جزيل الشكر للدكتور محمد شواقفه اللذي اوحى لي بالفكره
[email protected]
كمال عفانة
12226545_560901884066651_1442137891_n

اقرأ أيضاً:   الموازنة العامة،والقربة المثقوبة
اظهر المزيد

اترك رداً

زر الذهاب إلى الأعلى