بعد أن أثارت سواليف القضية .. التربية: تغيير صفة مدرسة “الصباح” في اربد لم يتعد الدراسات

سواليف

أكد أمين عام وزارة التربية والتعليم للشؤون الإدارية سامي السلايطة ، أن الوزارة لم تصدر أي قرار بخصوص تحويل مدرسة ” حسن كامل الصباح ” التابعة لمديرية التربية والتعليم لقصبة إربد ؛ من المرحلة الثانوية إلى المرحلة الأساسية.

وأشار إلى أن ما قامت به مديرية التربية والتعليم هو مجرد دراسة لواقع المدرسة للاستفادة المثلى من الأبنية والمرافق والخبرات الإدارية والتعليمية فيها، موضحا أن قرار تحويل المدارس من مرحلة إلى أخرى يحكمه عدد الطلبة في المدرسة وملاءمة الأبنية والمرافق والتجهيزات المتاحة للعملية التربوية.

وبين السلايطة أن قرار تحويل المدارس يقع ضمن اختصاص مركز الوزارة وليس من اختصاص مديريات التربية والتعليم، مبينا أن قرار تحويل المدارس من مرحلة إلى أخرى كغيره من القرارات التربوية ؛ يتم بعد دراسة مستفيضة للواقع التعليمي وبما ينعكس إيجابا على نوعية الخدمة التربوية والتعليمية المقدمة في تلك المنطقة.

وكان نائب رئيس الوزراء وزير التربية والتعليم الدكتور محمد الذنيبات قد أكد على الاهتمام بأمهات وأوائل المدارس في المملكة، بما يضمن الحفاظ على إرثها التربوي والتعليمي وعمل كل ما من شأنه أبراز دورها في مسيرة التعليم الأردنية وتعزيز قدرتها على الاستمرار في أداء رسالتها.

ومن الجدير ذكره ان موقع سواليف الإخباري كان اول من أثار هذه القضية في عدة مواضيع قام بنشرها بعد تلقيه معلومات مؤكدة من قبل معلمين في المدرسة ومصادر داخل التربية تؤكد بتوجه التربية نحو تحويل تحويل المدرسة التي تشكل ارثاً حضارياً وتعتبر واحداً من اهم معالم المدينة من مدرسة ثانوية إلى مدرسة خاص

واثارت نية التربية لتحويل المدرسة من ثانوية إلى أساسية سخطاً كبيراً لدى فعاليات شعبية وثقافية في مدينة اربد وهو ما اعتبره اهالي اربد محاولة لطمس تاريخ المدينة وتعدياً غير مقبول على احد اهم المنابر التعليمية فيها

اظهر المزيد

اترك رداً

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق