“عمّان روتانا” ينظم سباقا رياضيا للصعود إلى الطابق الرابع والأربعين

سواليف

استمراراً لنهجه الدائم في دعم قطاع الرياضة والشباب، نظّم فندق عمّان روتانا بالتعاون مع مجموعة “عداؤو عمان” مسابقة شملت 23 رياضياً أردنياً متخصصاً للصعود إلى الطابق الرابع والأربعين في الفندق، وسط أجواء حماسية وتنافسية عالية.
وفي ختام منافسات المسابقة، أعلن عن أسماء الفائزين وهم من فئة الذكور: المتسابق سلامة الأقرع في المركز الأول حيث سجل زمناً قدره 6:21:19 دقائق للوصول إلى خط النهاية. وفي المركز الثاني فاز المتسابق محمد العبادي حيث سجل زمناً مدته 6:35:49 دقائق فيما حلّ المتسابق محمد السويطي في المركز الثالث وبزمن بلغ 6:44:38 دقائق.
أما عن فئة الإناث ففازت المتسابقة سارة الهنيدي في المركز الأول حيث سجلت زمناً قدره 8:20:00 دقائق للوصول إلى خط النهاية. وفي المركز الثاني فازت المتسابقة شريفة السقا حيث سجلت زمناً مدته 8:21:58 دقائق فيما حلّت المتسابقة أشواق بدران في المركز الثالث وبزمن بلغ 8:22:00 دقائق.
وجرى تنظيم هذه المسابقة خلال احتفال كبير بحضور فعاليات رياضية رسمية وعدد من الرياضيين المحترفين والهواة، وجمع من الإعلاميين ورواد التواصل الاجتماعي إضافة إلى الإدارة التنفيذية للفندق، حيث استمتع الحضور بالتجهيزات التي أعدتها أسرة فندق عمّان روتانا، والتي تجسد قيم رياضة المغامرة والتنافسية، مع مزيج من اطلالة مميزة على العاصمة عمّان.
وأكد المدير العام لفندق عمّان روتانا، السيد عطية حمارنة، أن الفندق يولي قطاع الرياضة والشباب جلّ عنايته واهتمامه، نظراً لدوره الفاعل في صنع التغيير الإيجابي، حيث أن “عمّان روتانا” يؤمن بضرورة إتاحة المجال لهذه الشريحة لإظهار امكانياتها وتعزيز ثقافة المنافسة في أوساطها.
وأشار السيد حمارنة إلى إلتزام “عمّان روتانا” الدائم بتنظيم الفعاليات الاجتماعية، الرياضية، والثقافية التي تظهر التزام الفندق وتفاعله الدائم مع المجتمع ووضع بصمة مميزة تدعم مسيرة التقدم في كافة القطاعات.
وشدد السيد حمارنة على إلتزام عمّان روتانا في إطلاق مبادرات نوعية تدعم النشاطات الرياضية المتخصصة وتعزز دور الشباب في المجتمع، وهو الأمر الذي تؤكد عليه الثقافة المؤسسية للفندق والتي تعكسها استراتيجية المسؤولية المجتمعية.
وعبر مؤسس ومسؤول مجموعة “عداءوعمان” سمير فركوح عن سعادة المجموعة بالتعاون مع “عمّان روتانا” وهذه المبادرة التي أطلقتها بجمع الرياضيين المهتمين للظفر بلقب المسابقة، موجهاً الشكر لأسرة الفندق على اهتمامها البالغ بتنظيم الفعاليات الرياضية التي تلقي الضوء على أهمية اللياقة البدنية وإفراد مساحة للشباب لإظهار مهاراتهم وقدراتهم وطاقاتهم.
واعتبر فركوح “عمّان روتانا” احدى المؤسسات الداعمة للفعاليات الرياضية المتخصصة، حيث تخصص على مدار العام جانباً من أنشطتها التي تجمع لفيفاً من الرياضيين لإظهار قدراتهم وتمكينهم من ممارسة دورهم الحقيقي في المجتمع، فضلاً عن الاستفادة من البنية التحتية المميزة للفندق وموقعه المميز لتنظيم مثل هذه المسابقة النوعية.
وأضاف فركوح أن مجموعة عداؤو عمان تعدّ من أولى الهيئات التي نظمت سباقات الجري للمسافات الطويلة في الأردن، حيث قامت بتأسيس وتنظيم سباق “الترا ماراثون البحر الميت” لمسافة 53 كم في عام 1993 وبنفس العام نظمت المجموعة سباق الجري تتابع والذي سمي “سباق البحر الميت الى البحر الأحمر” ولمسافة 242 كم، وفي وقت لاحق أضيف إلى هذا السباق سباقاً للدراجات الهوائية.
وعبر أنشطة وحملات متخصصة على مدار العام، يلعب “عمّان روتانا” دوراً محورياً في التفاعل مع مختلف شرائح المجتمع، وإبراز دورها واتخاذ السبل الكفيلة في إطلاق طاقاتها.

اظهر المزيد

اترك رداً

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق