1076 مواطنا يرغبون بالترشح للانتخابات النيابية

سواليف
نفذ فريق “راصد ” لمراقبة الانتخابات البرلمانية، سلسلة تتبع للمشهد الانتخابي البرلماني في الأردن وذلك من خلال جمع المعلومات المتعلقة بالمواطنات والمواطنين الذين ينوون الترشح لانتخابات المجلس النيابي التاسع عشر المزمع إجراؤها في 10 /11/2020، في كافة دوائر المملكة واعتمدت فرق الرصد الميدانية منهجية اللقاءات الشخصية والصفحات الخاصة بالانتخابات عبر وسائل التواصل الاجتماعي المختلفة والحسابات الشخصية للأشخاص الذين ينوون الترشح.
وأظهرت نتائج الرصد التي تم تنفيذها، أن الذين ينوون الترشح وصل عددهم إلى 1076 مترشحة ومترشحاً حتى تاريخ 26/8/2020، وصل عدد الإناث منهم إلى 206أنثى تنوي الترشح وبنسبة وصلت إلى 19%من مجموع الذين ينوون الترشح، فيما بلغت نسبة الذكور من المجموع 81%، وعلى صعيد الدوائر الانتخابية تصدرت دائرة البلقاء الدوائر الانتخابية بأكثر من ينوي الترشح وبنسبة وصلت إلى 10%من مجموع الذين ينوون الترشح، تلتها دائرة الكرك الانتخابية وبنسبة وصلت إلى 9.5%من مجموع الذين لديهم الرغبة بالترشح، أما الدوائر الانتخابية الأقل بعدد من ينوي الترشح للانتخابات البرلمانية كانت دوائر بدو الجنوب واربد الثالثة بنسبة 2% لكل منهم من مجموع من لديه الرغبة بالترشح.

وقال الدكتور عامر بني عامر، مدير مركز الحياة – راصد، أن تزايد اعداد المترشحات والمترشحين للانتخابات البرلمانية لمجلس النواب التاسع عشر، يؤشر إلى اهتمام كبير من قبل الاردنيات والاردنيين بالعملية الانتخابية، وأن زيادة أعداد المترشحين تزيد من نسبة المشاركة المتوقعة، لاسيما أنه مازال لدينا 41 يوماً تفصلنا عن موعد بدء الترشيح بشكل رسمي، ما يعنى أن الفرصة مازالت متاحة لزيادة أعداد المترشحين والمترشحات.

وأكد الدكتور بني عامر أن المشهد الانتخابي لا بد أن ينسجم مع ضرورة تجويد المخرج البرلماني ليكون منسجم مع تطلعات القواعد الانتخابية وكذلك انسجامه مع أولويات الدولة الأردنية في كافة الملفات.

وعلى صعيد المحافظات، فقد بلغ عدد من ينوي الترشح في العاصمة عمان 243 مترشحة ومترشح وبنسبة 23% من مجموع الذين ينوون الترشح الكلي، تلتها محافظة اربد 156 مترشحة ومترشح وبنسبة 15% من المجموع الكلي فيما حلت محافظة العقبة الأقل عدداً من المترشحين بعدد 33 مرشحا ومرشحة وبنسبة 3% من مجموع من ينوي الترشح.

أما السيدات اللواتي ينوين الترشح للانتخابات كانت دائرة المفرق الانتخابية الأكثر حضوراً بالسيدات اللواتي يمتلكنّ النية لخوض الانتخابات البرلمانية المقبلة بنسبة 48% من مجموع الذين ينوون الترشح في ذات الدائرة، تلتها دائرة بدو الجنوب بنسبة 37% وتلتهما دائرة بدو الشمال بنسبة 36% من مجموع المرشحين في نفس الدائرة.

أما بما يتعلق بالرجال الذين ينوون الترشح للانتخابات البرلمانية، كانت دائرة جرش الانتخابية الأعلى في نسبة تواجد الرجال الذين ينوون الترشح للانتخابات بنسبة 93% من مجموع الذين لديهم النية في ذات الدائرة، تلتها دوائر اربد الأولى والعاصمة الرابعة ومعان بنسبة 92% لكل منها من مجموع المترشحين في كل دائرة.

اظهر المزيد

تعليق واحد

اترك رداً

زر الذهاب إلى الأعلى