وينكو

وينكو عن الغربال والتشربال والصاع والثمنية والشوال ابو خط احمر للقمح والشعير والعدس والكرسنة والقطاني- ووينكو عن خبز الكراديش اللي مادتها الأصلية هي طحين الذرة البيظة وكانن النسوان يحطن مع العجين بصل فيصبح الكردوش مبصلا- والله انه كردوش هظيك ليام بسوا مليون وجبة من وجبات هاليام اللي ما فيها فايدة ولا حتى بركة !!!!! ولا أني غلطان ؟؟؟؟؟!!!!!! بعدين وينكو عن ايام التذراية عالبيدر ويمن كنا صغار لابسين هالثياب وقبل ما يبدو الزلم يديرو القمح بالشوالات كانو قبل كل اشي يعطونا التبريكة وهي عبارة عن قيام واحد من الزلم بملئحرج كل واحد منا هالقواريط الحاظرين بالقمح الرمثاوي المنتج من سهول حوران اللي والله كان اجمل من الذهب – والمهم ما كناش نروح بالقمحات عالدور – لأ كنا قبلنا – أي دوز دغري- عالتكانة- أي الدكانة اللي كانت تبيعنا هظيك ليام راححة او تشعتشبان أو مخشرم أو قظامة أو مطعم- يعني حلو يعني ملبس بس مش ماركة كادبري أو منتوس او رويال او ماكنتش لأنه الماكنتوش ما كنتش موجود لسه بعده يا ماما لأنه بابا بعده في المكتب وعماله بيسخن بالكمبرسر وهلأ يا حبيبي يا ماما ببعتله مسج يجيبلك من دكاكين البيادر سندويشتين ماك اريبيا-
وختاما اسمحولي بالخاتمة : ولكو يا قواريط هليام يا حسرتي يا ظيم حالي عليكو

ابراهيم التهتموني

اظهر المزيد

اترك رداً

شاهد أيضاً

إغلاق
زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق