هل تعرضت السعودية لظلم تحكيمي في “ركلة الجزاء”؟

#سواليف

اشتكى متابعون لمباراة #المنتخب_السعودي ونظيره البولندي، لحساب المجموعة الثالثة من منافسات #كأس_العالم، من “ظلم تحكيمي” طال رفاق سالم الدوسري.

وما إن انتهى الشوط الأول من اللقاء، الذي يحتضنه استاد المدينة التعليمية، حتى امتلأ موقع تويتر للتواصل الاجتماعي بتغريدات تنتقد أداء الحكم ويلتون سامبايو.

ونشر المغردون لقطات من ” #الأخطاء ” التي ارتكبها #الحكم_البرازيلي خلال الشوط الأول من المباراة.

مقالات ذات صلة

وقال مغردون إن التدخل القوي للظهير الأيمن البولندي ماتي كاش في حق سالم الدوسري في الدقيقة 15، كان يستحق “بطاقة حمراء وليس صفراء فقط”.

وأضافوا أن المنتخب السعودي حُرِم من إعادة ضربة الجزاء، لأن قدم الحارس تشيزني لم تكن على الخط أثناء تنفيذها من طرف الدوسري.

وانهزم #المنتخب_السعودي أمام نظيره البولندي بهدفين نظيفين، خلال #المباراة التي جمعت بينهما، اليوم السبت، لحساب الجولة الثانية من منافسات المجموعة الثالثة في #كأس_العالم 2022.

وجاء هدفا المنتخب البولندي من أقدام كل من بيوتر زيلينسكي في الدقيقة 39، وروبرت ليفاندوفسكي في الدقيقة 81.

وبات في رصيد بولندا 4 نقاط، بعد فوزه اليوم وتعادله في أول مباراة أمام #المكسيك.

جدل تحكيمي

وشهدت المباراة جدلا تحكيميا بعد انتقد متابعون أداء الحكم ويلتون سامبايو، وقالوا إنه حرم المنتخب السعودي من إعادة ضربة جزاء لأن قدم الحارس تشيزني لم تكن على الخط أثناء تنفيذها من طرف سالم الدوسري.

هذه الحركة من حارس المرمى تستحق إعادة الركلة

هذه الحركة من حارس المرمى تستحق إعادة الركلة

كما أشاروا إلى أن التدخل القوي للظهير الأيمن البولندي ماتي كاش في حق الدوسري في الدقيقة 15، كان يستحق “بطاقة حمراء وليس صفراء فقط”.

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

اترك رداً

زر الذهاب إلى الأعلى