مداخلات النواب حول مشروع الموازنة … تحديث مستمر

سواليف – رصد
يواصل مجلس النواب، الاثنين، في جلستين صباحية ومسائية، مناقشة مشروعي قانوني الموازنة العامة وموازنات الوحدات الحكومية لعام 2020.
** النائب المحامي صالح العرموطي قال جربتم كل المباديء فجربوا الاسلام .. ونعم الاسلام هو الحل ، مضيفا أن الحكومة قهرت الرجال والنساء والامهات في هذا الوطن ، وأذا وفرنا الحرية والمساواة والعدل للمواطن يتحقق كل اصلاح ،
كان يتوجب على الحكومة طلب رفع الحصانة عن وزراء حاليين ووزراء سابقين ومسؤولين امنيين بدل طلب رفعها عن نواب ، وبدل استهداف الحكومة للنواب عليها تحويل القضايا المحولة لها من المجلس الى القضاء .
وأضاف العرموطي أن الحكومة تستعدي مجلس النواب من خلال اصرارها على اتفاقية الغاز ، وبين أنه قدم للحكومة كافة الاسباب التي تمكنها من الغاء اتفاقية الغاز دون اي كلفة ،واذا خيرنا بين حل مجلس النواب والغاء اتفاقية الغاز سنختار خيار الشعب ولن نجامل الحكومات ونلغي الاتفاقية.
وزاد لا بارك الله بصندوق النقد الدولي
وأضاف أن مؤسسات التمويل الاجنبي وصلت كافة المرافق من التعليم والصحة والقضاء .
وقال آلمني الا ترصد الحكومة مبالغ لتحديث تجهيزات القوات المسلحة .
وطالب ايضا بالتوقف عن استهداف الحركة الاسلامية فهي عنصر قوة للوطن
وزاد أن التضييق الاعلامي اوصل الصحافة اليومية للافلاس واغلق صحيفة السبيل ويعطل قناة اليرموك .
وأشار العرموطي إلى أن الحكومة غير قادرة على ادارة الدولة وعليها ان تغادر .

** النائب مصلح الطراونة، قال أن راتب المتنفذ الفاسد الواحد يعادل رواتب 30 عسكريا من الأجهزة الأمنية.

وأضاف : “السلام على الشهداء من زمن جعفر الطيار من بعيد الى زمن الشهيد سائد المعايطة من قريب والسلام على فلسطين بقدسها وشهدائها”.
وطالب الطراونة في كلمته بتحسين أوضاع المعلمين وعدم الموافقة على قرار اللجنة المالية باقتطاع 10 ملايين دينار من مخصصات الجامعات لحاجتها لذلك.

** النائب الدكتور إبراهيم بني هاني قال إن هناك مخالفات صارخة لكل معايير الاعتماد الأردنية والعالمية وعلى هيئة الاعتماد المرتبطة برئيس الوزراء أن تطبق المعايير ووضع مخالفات لكل الجامعات التي قبلت أعدادا هائلة وزائدة عن طاقتها الاستيعابية من الطلبة عن طريق القبول الموحد .
وتساءل النائب بني هاني، في كلمته التي ألقاها في الجلسة النيابية الصباحية اليوم الاثنين: أليست الجامعات الخاصة استثماراً وطنياً بمئات الملايين ألا تحتاج الحكومة أن تدرس أوضاعها ولماذا نتغاضى عن القبولات التي التهمت الاعداد الهائلة من الطلبة في الجامعات الحكومية على حساب الجامعات الخاصة والتي اضطر الكثير منها للتخلص من عدد من أعضاء الهيئة التدريسية فيها.
وتابع: ان كل العقود مع شركات انتاج الكهرباء عقود إذعانيه وقعت في غفلة من الزمان دون دراسة مفصلة للواقع ومستقبل الاسعار والتغييرات العالمية في توليد الطاقة وقد يختلف مصدر الطاقة من عقد الى عقد اخر من الزمان من الفحم والبخار الى البترول ، الطاقة الشمسية والرياح الخ …..
وتساءل: لماذا تورط الوطن بعقود من 15 الى 25 سنة، من يدفع ثمن الطاقة الكهربائية الزائدة والتي تقدر بــــ 1200 ميغا واط وستزيد بعد دخول الحرق المباشر للصخر الزيتي لتوليد طاقة جديدة، علماً ان تكلفة الكليو واط من الطاقة الشمسية هو 1.7 قرش.

** النائب رياض العزام، طالب الحكومة إلى معالجة التشوهات في رواتب المتقاعدين قبل عام 2012، وأن يتم بالمستقبل ربط الزيادات بالتضخم.

وأضاف، خلال المناقشة النيابية الصباحية للموازنة العامة اليوم الاثنين، “آمل أن تخفض الحكومة ضريبة المبيعات على المواد الأساسية”، مشيرا إلى أنها لا تجدي ربحا سوى 2% على عكس الضرائب الأخرى.

ودعا العزام الحكومة إلى عقد لقاء مع المسؤول عن الهيئة التي صدر قرار بدمجها، قبل تطبيقه.

كما لفت إلى وجود فرق كبير في المبالغ المرصودة للخدمات الطبية الملكية ولوزارة الصحة، علما أن العبء الذي تقوم به الخدمات يقدر بـ 38% وعبء وزارة الصحة يقدر بـ42%، بحسب قوله، معربا عن أمله في أن يقوم المبلغ المرصود للقطاع الصحي بمعالجة الوضع الصحي وأن يساعد في الوصول لتأمين صحي شامل.

** النائب مازن القاضي قال إن هناك “معلبات متعفنة في الإدارة” تتلاعب في الاستقرار العام وتغذي الإحباط والاحتقان.

وأضاف أنه “لا يجوز ترك الحبل والاستسلام لحالة الكسل والخمول”.

وطالب بالاهتمام بالمؤسسة الوطنية السيادية، كمطلب يحتاجه الشارع والسلطة.

وأضاف: “آن الأون أن نلعب على قواعد جديدة نظيفة، تضع حد للمغامرين والمراهقين الذين سحبوا رصيد الدولة والنظام من وجدان الشعب بسبب غرورهم على المواطنين والقانون واحيانا على الدستور من خلال خطاب استعلائي ومختل يرهق الروح الوطنية”، دون أن يوضح ما المقصود من كلامه.

** النائب رائد الشوحة كشف أن نسبة الإنجاز في مستشفى الأميرة بسمة لم يتجاوز الـ15% خلال عام ونصف على وضع حجر الأساس له.

ودعا إلى تنفيذ مشاريع حكومية تنموية في إربد، بالإضافة لدعم جامعة اليرموك من جميع المجالات حيث إنها تعاني من مشاكل مادية، وفق قوله.

كما طالب أن يتم التعامل مع تقارير ديوان المحاسبة، وتنفيذ قرارات هيئة النزاهة ومكافحة الفساد.

**

الوسوم
اظهر المزيد

اترك رداً

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق