مجلس النواب العشائري الفاقس عشر

مجلس النواب العشائري الفاقس عشر ..
مقال الاحد ٧/٩/٢٠٢٠

تجري العشائر انتخابات داخلية لاختيار مرشح اجماع بمباركة الدولة،فهناك غض طرف واستثناء لهذه الانتخابات بعكس التجمعات الأخرى التي ترسل لها سيارات الأمن والدرك…
السكوت على الانتخابات الداخلية للعشائر, هو سكوت عن النكوص والتخلف الديمقراطي الذي ستفرزه الانتخابات القادمة..
صحيح ان المجلس كله (مزهرية) او مثل جيبة الزينة (العيرية) في ثوب الطفل، الا انهم يريدونها مزهرية مكسرة وغير منتظمة وجيبة مشوهة التفصيل والخياطة…
المضحك المبكي، النخب من اساتذة جامعات واطباء ومهندسين واعلاميين وألوية متقاعدة ومنظرين في السياسة والحياة السياسية هم اول من يهرول الى الانتخابات الداخلية مرشحا او نائباً… ليصلوا الى مرتبة المزهرية على طاولة القرار…
تخيلوا، تحللت جثة الاحزاب بعد ان فتحت رائحتها، احبطت القوى المثقفة الطامحة بالتغيير، وغابت البرامج ورجعنا الى قاعدة (انا واخوي على ابن عمي).. يعني (طبل) وراءه عشيرة كبيرة سيسحق (عالم سياسية) لا يملك عشيرة خلفه…صحيح ان كلاهما في مجلس (الديكور) مثل (عضرط لا بحل ولا بربط)..لكن هل وصلنا الى هذا الحد من التردي تشوه حتى في طريقة دحش المدخلات
وا اسفي على مستقبل الدولة وا اسفي على ضياع الوقت واجترار الفشل..وا اسفي على هذا التراجع المريب…
سترون العجب في قادم الايام
غطيني يا كرمة العلي ولا تصحيني.

احمد حسن الزعبي
ahmedalzoubi@hotmail.com

الوسوم
اظهر المزيد

تعليق واحد

اترك رداً

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق