فيديو جديد من فيلا نانسي عجرم !!

سواليف
تداولت وسائل إعلام لبنانية وعربية ونشطاء في مواقع التواصل الاجتماعي مقطع فيديو جديد، يظهر فيه الشاب السوري محمد حسن الموسى، يتجول في حديقة منزل الفنانة اللبنانية نانسي عجرمـ .

وقالت قناة روسيا اليوم أن مقطع الفيديو يقدم أدلة على أن الرجل كان مسـ.ـلحا بمـ.ـسـ.ـدس يظهر بوضوح على جانبه الأيمن، وأن هيئته تدل على أنه يستطلع المكان قبل أن يرتدي القـ.ـناع ويتـ.ـسلل إلى الفيلا.

يذكر أن وسائل الإعلام كانت أفادت بمقـ.ـتل شاب سوري، حيث أنه وبحسب إدعـ.ـاء زوج نانسي عجرم فقد اقتـ.ـحم الشاب منزل نانسي عجرم في منطقة “يو سهيلة كسروان”، مشيرة إلى أن زوج الفنانة اللبنانية، فادي الهاشم، قـ.ـتل الرجل بعد أن تـ.ـبادل إطـ.ـلاق النـ.ـار معه وهو الأمر الذي كذبته التحقيقاتـ حيث تبين أن المـ.ـسدس الذي كان مع الشاب مجرد لعبة ولا يطلق النـ.ـار.
وتبين أن القـ.ـتيل في هذه القـ.ـضية، التي أثـ.ـارت جدلا واسعا ووصفت بالغموض، يدعى محمد حسن الموسى، وهو مواطن سوري يبلغ من العمر 33 عاما.

وأكدت أسرة الموسى لاحقا أن ابنها يعمل في فيلا نانسي عجرم منذ 4 أشهر، وأنه ذهب إلى هناك بغرض استلام مستحقاته.


مر أكثر من أسبوع على قـ.ـتـ.ـل طبيب الأسنان فادي الهاشم زوج الفنانة اللبنانية نانسي عجرم للشاب السوري محمد الموسى في منزلهم.

كانت الرواية التي قدمها فادي الهاشم عبر مقطع فيديو ممنتج بطريقة سخـ.ـيفة وغريبة، بداية لتصويره كبطل، وقد عاش الدور بقوة وكذلك فعلت زوجته التي أعادت تغريد مئات التغريدات المؤيدة لهم.

لكن اليوم التالي لم يكن كالأول، عندما ظهر ابن عم الشاب السوري علي الموسى ونشر بياناً صادراً عن عشيرة النعيم آل الموسى (عشيرة الشاب السوري)، يؤكدون فيه عدم صحة رواية نانسي عجرم وزوجها فادي الهاشم.

وسرد بيان العشيرة حوالي 10 نقاط، تحدث فيها عن الفيديو والأخــ.ـطاء الظاهرة فيه بشكلٍ لا يحتاج معه لخبير، بل ترى بالعين المجردة، مثل سرعة ذهاب وعودة فادي الهاشم لإحضـ.ـار المسدس (ثواني قليلة)، وكذلك ملابس الشاب التي لا يوجد فيها آثار لرصـ.ـاص.

بعد ذلك خرجت والدة الشاب السوري وأكدت أن ابنها يعمل في حديقة منزل الفنانة اللبنانية نانسي عجرم، وأنه “الشاب السوري” قال في إحدى المرات لابنة عمه متباهياً بعمله لدى نانسي عجرم “حديقة منزلها أكبر من قريتنا”، وهو ما يعني أن الشاب السوري يعرف منزل نانسي عجرم جيداً وليس لـ.ـص كما صوره الإعلام اللبناني الذي اتخذ موقفاً عنـ.ــ.ـصري من الشاب السوري كحال الممثلة هيفاء وهبي وغيرها من “آغاوات لبنان”.

كانت رواية أسرة نانسي عجرم ثابتة، بل خرجت نانسي مؤخراً في مقطع فيديو وروت فيه ما حدث من وجهة نظرها، مؤكدة أنها كانت في الحمام عندما خـ.ـرج زوجها ليـ.ـواجه الـ”اللـ.ـص”، لكن بطريقة لا يعلمها أحد أصـ.ـيـ.ـبت بشـ.ـظـايا، رغم أنها قالت بأنها في الحمام، وهنا يوجد تنـ.ـاقـ.ـض كبير في كلامها.

آخر ما وصلت إليه القــضية، حسبما ذكر ابن عم الشاب السوري علي الموسى لموقع “مدى بوست” أن جـ.ـثـ.ـمـان الشاب السوري الــراحل ما زال في البراد.

وأكد الموسى أن الأسرة ما زالت عند موقفها على عدم استلامه إلى أن تنتهي التحقيقات التي ليسوا راضين عن، مشيراً إلى أن والد الـ.ـراحل محمد قد يطلب عبر المحامية أن يتم تشـ.ـريـ.ـح الجـ.ـثـ.ـة، فضلاً عن معرفة المسافة التي تم إطـ.ـلاق النـ.ـار منها على محمد، وما إن كان قد تم عن قرب أو بعد.

وحول تفاعل السلطات اللبنانية مع أسرة الشاب السوري محمد الموسى، (حيث زوجته وأطفاله ما زالوا في لبنان)، أكد علي الموسى أن السلطات اللبنانية متعاطفة بشكلٍ كبير مع نانسي عجرم وزوجها، وذلك في إشارة للنفوذ الكبير الذي تحظى به الفنانة.

وأبدى علي الموسى في حديثه لموقع “مدى بوست” عن غـ.ـضـ.ـب الأسرة من إفـ.ـراج السلطات اللبنانية عن فادي الهاشم للمرة الثانية، رغم منـ.ـعه من السفر، مؤكداً أن هذه الحالة غير مرضية لهم، ولا بد من احتـ.ـجـ.ـاز القاتـ.ـل.

وقال علي الموسى لـ “مدى بوست ” :” المـ.ـغـ.ـدور (الشاب محمد) لحد الآن في البراد وحقه ما بين، وأولاده يسألون على والدهم وأين هو مشتاقين لأحضانه، وزوج نانسي بالخارج مع عائلته وأولاده”، مضيفاً ” ما بيطع بالإيد غير إنو نقول حسبنا الله ونعم الوكيل”.

فتّش عن المصالح التي تمثّلها نانسي عجرم !

مصادر مقربة من الوسط الفني العربي تقول لموقع “مدى بوست” تعليقاً على ما يجري:”لسنا من أنصار نظـرية المـ.ـؤامرة، لكن المصالح هي التي تحكم هذا العالم، وهي التي تدفع ترامب أو بوتين لتحريك جيوشهم وليست المشاعر”.

وتضيف المصادر أنه “من اليوم الأول لإعلان نانسي عجرم وزوجها لروايتهم، بادر المئات من المشاهير في لبنان والعالم العربي للتعبير عن التضامن مع نانسي عجرم، لكن اللافت أن من بينهم كان رجال سياسة من مستوى رفيع مثل “سعد الحريري” رئيس الوزراء اللبناني حتى قبل شهرين”.

وكذلك كان بينهم اللواء الجنرال أشرف ريفي، وغيرهم من أسياد وقادة الأمن والجيش في لبنان الذين تربطهم علاقات أو مصالح مع نانسي عجرم وزوجها، وهؤلاء الأشخاص بينهم أصحاب نفوذ كبير، من الممكن أن يؤدي لبراءة نانسي عجرم وزوجها حتى ولو كانوا فـ.ـرضـ.ـاً قـ.ـاتلين (نحن لا نحكم عليهم ، لكن نؤكد أن روايتهم كـ.ـاذبة وغير صحيحة وهناك أمور لم يتم الإفصاح عنها بحسب ذوي الشاب السوري الذين يطالبون بكشف الحقيقة مهما كانت).

لكن اليوم تحدثت تقارير إعلامية عن الطريقة التي تابعت فيها الفنانة اللبنانية نانسي عجرم الحلقة الثانية من برنامج “ذا فويس كيدز”، والذي هي أحد قادة الفرق له.

فحسبما ذكرت وسائل إعلام مهتمة بالفن، فقد غابت الفنانة نانسي عجرم بشكلٍ كامل عن مواقع التواصل الاجتماعي من عرض الحلقة الثانية من البرنامج.

ولم تتفاعل الفنانة اللبناني كما كانت عادتها مع معجبيها البالغ عددهم ملايين في مختلف وسائل التواصل الاجتماعي، حتى أنها لم تطلب منهم مشاهدة الحلقة مثل ما جرت عادته قبل أن تظهر على الشاشة.

مصالح كبيرة لشركات ضخمة مع نانسي عجرم

على سبيل المثال، إن إدانـ.ـة الفنانة اللبنانية نانسي عجـرم أو زوجها بجـ.ـريـ.ـمة بهذا الحجم كفيلة بأن توقف بث برامجها المنوعة في مختلف المحطات وكذلك من شأنها أن تعـ.ـطل عرض أي إعلانات أو دعايات أو رعايات قامت بها الفنانة اللبنانية، إذ أن الإعلان عن مسؤوليتها ولو عن جزء بسيط من ما حصل للشاب السوري كفيل بحـ.ـرق كرتها وسمعتها إلى الأبد، وهي ومن خلفها يعلمون ذلك جيداً، لذا هم سيعملون بقوة من أجل مـ.ـنـ.ـع تأثير أي شيء على سمعة نانسي بشكلٍ كبير يؤدي لتضـ.ـرر مصالحهم، بحسب المصادر.

لذلك من الواضح أن العائلة السورية السبيطة الباحثة عن العدالة وعن حق ابنها الذي ترك خلفه زوجته وطفلين صغار يسألون عنه يومياً، باتت في موقف لا تحسـ.ـد عليه.

فمن جهة نفوذ نانسي عجرم والمستفيدين منها، ومن جهة أخرى إعلام لبناني أقل ما يوصف به بأنه “عنـ.ـصـ.ـري”، وكذلك متابعين ومعجبين بنانسي هـ.ـانت عليهم الـ.ـدماء، فاستـ.ـخفوا بها، ولا عجب إذا كان المفعول به سوري الجنسية.

مدير أعمال نانسي عجرم يكشف حقيقة إيقـ.ـاف فادي الهاشم للمرة الثالثة
من جهة أخرى، علق جيجي لامارا مدير أعمال نانسي عجرم على خبر إيقـ.ـاف الدكتور فادي الهاشم زوج النجمة اللبنانية بدعوى وجود أدلة جديدة تـ.ـديـ.ـنه في قضيــ.ـة إطلاقه الرصـ.ـاص على الشاب السوري.

وأكد جيجي عدم صحة جميع التقارير التي نشرت خبر القـ.ـبـض على زوج نانسي عجرم مجدداً، حيث قال: “كل ما ينشر مؤخرا من أخبار تخص نانسي والحـ.ـادث هي مجرد شائـ.ـعـ.ـات لا أكثر، ونحن نعرف مصدرها وماهو الهدف منها”.

وأكد جيجي أن الفنان اللبنانية نانسي عجرم تعيش في منزلها بشكل طبيعي مع أطفالها وزوجها ولم يقرروا مغـ.ـادرته كما تداولت الأخبار، مؤكداً أنه لم يتم التحقيق مع الهاشم يوم السبت.

وقال لامارا في تصريحات نقلها موقع “بوابة الأهرام” المصرية، أن ما أثير عن تكفل نانسي عجرم برعاية أطفال الشاب السوري الذي وصفه بـ”الـسـ.ـارق” أمر غير صحيح خصوصاً وأن التحقيق ما زال مستمراً ولم تـ.ـحـ.ـسم القضية بعد.

وألمح مدير أعمال نانسي عجرم إلى أنه بصدد اتـخـ.ـاذ إجـ.ـراءات حـ.ـازمة ضـ.ـد مـ.ـروجـ.ـي الأكـ.ـاذيـ.ـب حول النجمة اللبنانية، مؤكداً أنها لن تتوقف عن نشاطها الفني وستقوم بإحياء حفلتين غنائيتين في مصر خلال شهر فبراي/شباط القادم، أي بعد أقل من شهر من الآن.

يذكر أن أسرة الشاب السوري أكدت في حديث لموقع “مدى بوست” أدلى به علي الموسى ابن عم الشاب السوري أنهم لن يستلموا جـ.ـثـ.ـمانه حتى الانتهاء من التحقيقات.

محامية الشاب السوري تطالب بمـ.ـنع سفر نانسي وزوجها

من جانبها، طالبت ريهاب بيطار رئيسة لجنة الدفاع عن الموسى، القضاء اللبناني أن يصدر قراراً عاجلاً بمـ.ـنع سفـ.ـر نانسي عجرم وزوجها فادي الهاشم إلى حين ظهور النتائج بالتحقيق.

وأشارت بيطار إلى أن نانسي عجرم قد يكون لديها معلومات هامة ولا تصرح بها لصالح زوجها، معتبرة أنها بذلك ستكون مشتركة معه طالما لم تكشف الحقيقة كاملة، وهو ما سيعـ.ـرضـ.ـها للمسـ.ـاءلة القانونية.

ودعت المحامية السورية نانسي عجرم إلى أن تقف بجانب الحق حفاظاً على ممكانتها الاجتماعية والإنسانية، بحسب ما ظهر بتسجيل صوتي نشره موقع “فوشيا”.

قرار جديد من النائبة العامة غادة عون

أصدرت النائبة العامة الاستئنـ.ـافية القاضية غادة عون قراراً جديداً بحق أسرة نانسي عجرم من شأنه أن ينصف أسرة الشاب السوري محمد الموسى.

وعلى ضوء التغطية الإعلامية الواسعة لقضية الشاب السوري محمد الموسى الذي قـ.ـتـ.ـل في منزل الفنانة نانسي عجرم وعلى يد زوجها الدكتور فادي الهاشم، قررت القاضية عون أن تعيد فتح القضية للتحقيق.

قرارات القاضية التي سبق أن أفـ.ـرجت عن فادي الهاشم لـ”اقتناعها” أنه بريء (لها مواقف سابقة مـ.ـعـ.ـادية للاجئين السوريين ما جعل حكمها محل شـ.ـك لدى الكثريين)، جاءت بعد طلب تقدم فيه محامي الشاب السوري.

وقالت تقارير إعلامية لبنانية، أن وكيل الأسرة السورية المحامي قاسم الضيفة، تقدم بطلب يتضمن التوسع في التحقيق بالدعـ.ـوى المقامة من قبلهم ضـ.ـد فادي الهاشم زوج نانسي عجرم.

وطالب وكيل الأسرة السورية بأن يتم التوسع في التحقـيق وأن يتم الاستماع لأقوال فادي الهاشم مجدداً، وأن يتم تفريغ محتوى الهواتف الخليوية النقالة التابعة للشاب السوري محمد الموسى (رحمه الله)، بالإضافة لجوالات العمال في منزل نانسي عجرم وزوجها.

كما طالب وكيل الأسرة السورية أن يتم سحب جميع الكاميرات الموجودة داخل المنزل والتي توضح مكان حصول الجـ.ـريـ.ـمة بالتحديد.

بالإضافة إلى أن يتم التحقـ.ـيق في أمر إصـ.ـابة الفنانة اللبنانية نانسي عجرم زوجة فادي الهاشم المدعـ.ـى عليه، وأن يتم الاستماع لأقوالها في هذا الصدد وأن يتم عرضها على طبيب شرعي.

كما طالبت الأسرة السورية عبر وكيلها بأن يكشف على منزل نانسي عجرم وبيان موقع الخروج منه، وما إن كان الشاب السوري قد دخل بالفعل إلى ممر غرفة الأولاد كما يظهر مقطع الفيديو.

وأخيراً طالبت الأسرة السورية بأن يتم اسـ.ـتدعاء زوجة الشاب الـمـغـ.ـدور وتبيان كل ما من شأنه أن يساعد في التحقيق من جديد.

محامون سوريون يتحدثون عن الاتجاه للمحاكم الدولية

من جهة أخرى، تحدث محامون سوريون تطوعوا من أجل المرافعة عن الشاب السوري محمد الموسى التي تحولت لقضية رأي عام بعد حملة الإعلام اللبناني على السوريين، عن وجود أدلة جديدة في القضية.

وقال المحامي جمال الغيث، (أحد المحامين المتطوعين) في تصريح لإذاعة “المدينة إف إم” السورية، أن بعض المصادر كشفت عن وجود أدلة جديدة “تشير لوجود سيناريو جديد غير مطـ,ـروح حالياً”، مؤكداً أن تلك الأدلة ستظهر خلال الأيام القليلة القادمة.

وفي الوقت الذي أشار فيه الغيث إلى ثقته بالقضاء اللبناني، قالت المحامية المتطوعة ريهاب بيطار إن لديها نفس الثقة بذاك القضاء (الذي كان يهـ,ـدر حق العامل السوري بشكلٍ كامل لولا ظهور أهله بالإعلام بكثافة ونشر مئات المواقع العربية لتصريحاتهم).

وأضافت بيطار :” لكن يوجد لدينا مخـ.ـاوف مشـروعة بسبب سلطـ.ـة نانسي عجرم وزوجها فادي الهاشم ونفوذهما، كما لدينا تخـ.ـوف من أن تجـ.ـنح القضية نحو عدم إنصاف هذا الإنسان المظـ.ـلوم” في إشارة للشاب محمد الموسى.

وقالت بيطار أن المحامين المتطوعين قد يتجهون إلى المنظمات الدولية وربما المحاكم الدولية في حال عدم تمكنهم من الوصول إلى حق الشاب محمد الموسى عبر القضاء اللبناني.

الوسوم
اظهر المزيد

اترك رداً

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق