رصيف مدينة 1

[review]
رصيف مدينة 1

سِحْري ndash; خوفي ndash; ليلي

سمائي ndash; بحاري ndash; غيومي

مملكتي الصغيرة ndash; ماعدتُ كما كنتُ أكتب الألوان … !!

حزني ndash; دمعي ndash; صخرتي

انتظاري في المحطات القديمة

وهمسي على سكك الضجيج

وأرصفة المدينة ومسافات الدروب …. !!

ثمالتي ndash; عيون الكرز المتفتحة

وفؤادي المسجون في قفص مصنوع من رحيق العظام

أسراري الخارجة عن القانون

أنت لا تعلمين بعد

أن تاريخي كان مزركشا بالزور – وكل قديمي الذي وصل للتو ما سمعت به ndash; الاسماء التي نادوني بها نقلت عن أوارق الشجر الصفراء ndash; وما عرفت قبل اليوم سوى بلابل تصرخ من قلة النوم ndash; ويمام يداس على أجنحته كي لا يطير ndash; وأصوات بعيدة تأتي دائما مخترقة سكون الليل ……….

يا ساحرة الكلمات المعبدة بالصمت – يا مسكونة بصوامع نساك الأبراج أنت لا تعلمين بعد أني منذ هذه اللحظة اصبحت أتهجى الكلمات .

نشأت حداد

اظهر المزيد

اترك رداً

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق