خيال في الوهم

[review]خيال في الوهم
مالت كالزيزفون – واعتنقت شريعة البكاء – أعادت دموعها لعينيها وصنعت لآلىء الروح – اخترق جانبها نبض غريب – عرفت أنه ليس من بقايا قلبها ndash; فقلبها أدار وجهه عنها ndash; منذ سنين- سبحت في مآقيها أمواج الاحلام ndash; فأغراها الليل ndash; وابتسمت لروائح الزعتر والياسمين وبعض من غرور ndash; تذكرت فنجان قهوتها بين يدي دجالة مبهمة الملامح ndash; وهي تخبرها عن الإشارات في الحثالة ndash; ذهبت إلى مرآتها لترى شبهها وهي مغمضة العينين ndash; ذهبت بترهلها إلى طرق بعيدة غائرة على جبينها ndash; وبين شفتيها بسمة حائرة ndash; طرق باب حيرتها خيال مجهول ndash; وضعت يدها على صدرها ndash; تأوهت وأسلمت الروح ……….
نشأت حداد

اظهر المزيد

اترك رداً

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق