جَـــــــــلــــــــــــــوة

لم أعد احتمل ، المراجع يتذمّر من الموظف، والموظف يتذمّر من الراتب ، الطالب يتذمر من المعلم والمعلم يتذمّر من الوزارة،الجائعون يتذمرون من الخبّاز والخباز يتذمّر من الطحين، بائع الكعك يتذمر من البيض، والدجاجة تتذمر من الديك، الشعب يتذمر من الحكومة والحكومة تتذمر من ارث المديونية ، الصالح يتذمر من الفاسد والفاسد يتذمر من القضاء ، شرطي السير يتذمّر من السائق والسائق يتذمّر من الشوارع، الصحافة الاليكترونية تتذمر من الورقية ، والورقية تتذمّر من الانفلات، عيشة تتذمّر من زعيلة ،وزعيلة تتذمّر من كرمة العلي ،الوزارات تتذمّر من الموازنة، والموازنة تتذمّر من شحّ المساعدات، انا أتذمّر من زوجتي وزوجتي تتذمر من مهنتي ،مهنتي تتذمّر من ضميري ..وضميري لا ينام..
لم اعد أحتمل، كل شيء ينتشر ، الفساد، الجوع، الفقر، الاستقواء ،التطنيش، الوشاية ،المصلحة ،النفاق،التخبط، الصمت، الضعف .. سأحزم أمتعتي وطناجري وأوراقي وأقلامي على ظهر حماري ، وأمضي بأمي وزوجتي وطفليّ الى صحراء مالي..هناك سأنصب واسط الضمير وأدق أوتاد راحتي، وأشد أحبال حزني الى الأبد…سأعمل قطروزاً للذئاب والضبّان والوحوش الضارية..أو سكرتيراً للجفاف..أو حتى مندوباً صحفياً للطوز لا يهم …المهم أن أنأى بنفسي عن هذا الضجيج وعن هذه الجعجعة..
وإذا ما سئلت..
*ما الذي أتى بك الى هنا يا غريب؟ سأجيبهم : جلوة…
*وأي جرم اقترفت في وطنك ؟ أحببته.

احمد حسن الزعبي
ahmedalzoubi@hotmail.com

اظهر المزيد

اترك رداً

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق