تطوير بطاريات “نووية” تعمل إلى الأبد دون حاجة للشحن

سواليف
هل مللت من نفاد بطارية الهاتف في أوقات غير متوقعة، والبحث دوما عن منفذ كهرباء قريب في الأماكن العامة، وهل تضطر دائما لحمل بطارية إضافية للبقاء على اتصال مع العالم؟. ربما لن تحتاج إلى كل ذلك قريبا؛ فقد كشفت شركة أمريكية عن بطاريات تعمل لآلاف السنين دون حاجة للشحن.

وبحسب موقع “interestingengineering” قالت شركة “NDB” الأمريكية؛ إن بطاريات الألماس النانوية التي تعمل كمولد نووي صغير تغذيها النفايات النووية، تستطيع العمل للأبد، أو 28 ألف عام بلغة الأرقام.
وتقول الشركة إن البطارية غير قابلة للنفاد أو العطب، وستكون أرخص ثمنا للسيارات الكهربائية من بطاريات الليثيوم أيون الحالية.

ويعمل في الشركة فريق في مجال تكنولوجيا النانو، والعلوم النووية، ومجالات الألماس، ولديهم خلفيات عسكرية وأكاديمية، ما مكن الشركة من تطوير هذه البطارية التي ستغير شكل العالم.

وتنتج البطارية طاقتها من نفايات نووية معاد تدويرها، وتعدّ آمنة، ولا تنتج أي انبعاثات ضارة، ولا تتأثر بالظروف الجوية.

ويمكن استخدام البطارية من أجل تشغيل الصواريخ، والسيارات الكهربائية، والهواتف الذكية.

اظهر المزيد

اترك رداً

زر الذهاب إلى الأعلى