تركيا تستدعي سفير روسيا بسبب “استفزاز” جندي روسي

سواليف

قال مسؤول تركي اليوم الاثنين إن تركيا استدعت سفير روسيا لديها متهمة موسكو “بالاستفزاز” بعد مزاعم عن تلويح أحد الجنود على سفينة تابعة للبحرية الروسية بقاذفة صواريخ أثناء مرور السفينة باسطنبول في مطلع هذا الأسبوع.
وتردت العلاقات بشدة بين البلدين منذ أصبحت تركيا أول عضو بحلف شمال الأطلسي يسقط طائرة روسية منذ ما يزيد على نصف قرن حيث قالت أنقرة إن الطائرة الحربية الروسية اخترقت مجالها الجوي أثناء تنفيذ طلعة جوية في سورية.

وكان جندي روسي وجّه قاذفة الصواريخ خاصته باتجاه مدينة إسطنبول، طوال الفترة التي استغرقتها السفينة الحربية الروسية التي كان على متنها في عبور مضيق البوسفور، قبل أن تكمل طريقها نحو بحر إيجه غربي تركيا، ومنها إلى البحر الأبيض المتوسط.

وأدى هذا التصرف إلى استياء الأتراك، واصفين إياها بالحركة الاستفزازية، حيث علّق وزير الخارجية التركي مولود جاويش أوغلو على الحدث قائلا “إن إظهار السفن الروسية لأسلحتها يعد عملا استفزازيا لنا”.

وأكّد جاويش أوغلو، على أنه “يجب على جميع السفن سواء كانت روسية أو تتبع لغير دولة، الالتزام بالقواعد الدولية خلال مرورها من المضيق، ولكن في حال شكلت سفينة ما خطرا علينا فإنها ستلقى الرد المناسب من جانبنا”.

وأضاف وزير الخارجية التركي “إن قيام جندي روسي على متن سفينته بإظهار صاروخه أو سلاحه علنا، يعتبر عمل استفزازي، وإن شاء الله يكون هذا التصرف حالة فردية، لأنه عمل ليس صحيح وغير مقبول”.

ا ف ب

اظهر المزيد

اترك رداً

زر الذهاب إلى الأعلى