تحذير من صفحات تروّج لزيت زيتون مغشوش

#سواليف

حذرت #وزارة_الزراعة والنقابة العامة لأصحاب #المعاصر ومنتجي الزيتون من بعض #الصفحات عبر #وسائل_التواصل الاجتماعي والتي تروج لبيع #زيت_الزيتون بأسعار مخفضة.

وقالت الجهتان في بيان لها، السبت، ” إن الأسعار المخفضة لا تغطي تكاليفه الحقيقية ومشكوك بجودته كونه قد يكون مغشوشا بزيوت نباتية أخرى أو #منتهي_الصلاحية”.

وأكدت أن أسعار زيت الزيتون المحلي لا تقل عن 85 دينارا مهيبة بالمستهلكين شراء المادة من المصادر الموثوقة.

مقالات ذات صلة

وأشارت إلى وزارة الزراعة تعمل حاليا بالتنسيق مع الأجهزة الأمنية على رصد هذه الصفحات ومن يقف خلفها وسيتم متابعتهم قضائيا ووفق الأطر الرسمية.

وتاليا نص البيان:

لقد تابعت وزارة الزراعة والنقابة العامة لأصحاب المعاصر ومنتجي #الزيتون بعض الصفحات عبر وسائل التواصل الاجتماعي والتي تروج لبيع زيت زيتون محلي بأسعار منخفضة لا تغطي تكاليفه الحقيقية ومشكوك بجودته كونه قد يكون مغشوشا بزيوت نباتية أخرى أو منتهية الصلاحية أو مضاف إليها مواد كيميائية مسرطنة وأصباغ ونكهات تشكل ضررًا على صحة مستهلكيها جراء تعرضها لوسائل الغش المختلفه ناهيك عما تسببه هذه الاعلانات من تضليل وغبن وتدليس للمستهلكين.

وهنا تؤكد الوزارة أن اسعار زيت الزيتون المحلي لا تقل عن 85 دينارا ولتجنب وتلافي الوقوع بمثل هذه المخاطر والاحتيال فإن وزاره الزراعة والنقابة العامة لأصحاب المعاصر تهيب بالمواطنيين والمستهلكين الراغبين بشراء زيت الزيتون عالي الجوده الشراء من المصادر الموثوقة مثل معاصر الزيتون والمزارعين والمولات والمراكز التجارية المرخصة ومن خلال الحمله الوطنيه لتسويق زيت الزيتون الأردني التي تنفذها النقابه سنويا بالتعاون مع وزاره الزراعة والجهات الرقابية الحكومية وكذلك مهرجان الزيتون السنوي الذي تقيمه وزارة الزراعة بالتعاون مع نقابه أصحاب المعاصر في شهر تشرين ثاني من كل عام.

علما بأن الوزاره تعمل حاليا بالتنسيق مع الأجهزة الأمنية على رصد هذه الصفحات ومن يقف خلفها وسيتم متابعتهم قضائيا ووفق الأطر الرسمية

وتهيب الوزارة بالسادة المواطنين ضرورة عدم التعاون مع هذه الصفحات المضلله والتي تشكل منتجاتها أثرا صحيا خطيرا إضافة إلى #الاحتيال وتهيب بوسائل الإعلام عدم التعاون مع هذه الجهات او الإعلان لها عبر منابرها.

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

اترك رداً

زر الذهاب إلى الأعلى