تبرّع سخي

تعهّد 40 بليونيراً أخيرا تقديم أكثر من نصف ثرواتهم لمصلحة الأعمال الخيرية ضمن إطار مبادرة مشتركة أطلقها البليونيران الأميركيان بيل غيتس ولورين بافيت. وقّعت اللائحة أسماء معروفة من مثل عمدة مدينة نيويورك مايكل بلومبيرغ، ومؤسس مصرف سيتي غروب ساندي ويل وغيرهم. من أحدث المنضمين الى اللائحة المخرج جورج لوكاس.
طبعاً، الفقراء كثر في العالم. بل هم بالمليارات تأكيداً. ولعل مليون بليونير، من مثل جورج لوكاس، قد لا يتمكنون من تحريك جبل واحد من سلسلة جبال الفقر التي تجثم على قلب هذا العالم الحزين والمريض.
لكن المبادرة أعجبتني جداً. ذلك أن لا شيء يجبر هؤلاء الأثرياء على أن يكونوا آدميين، أصحاب ضمير، وشفوقين متعاطفين، في هذا العالم المتحجر .
فماذا لو بادر بعض بليونيريي العالم العربي، الى خطوة شاملة ومنظمة تشبه هذه؟
أثق أن الفكرة وحدها قد تجعل الدم يتجمد في عروق عدد كبير من هؤلاء.
ولكن، فكّروا معي: ماذا لو؟

****
(( 16 ))

يا قطعة من ورق حاملة أرقام
وش ما ينكتب باليد يتحول قروش
ما همنا الألوان وتحديد الأيام
كل المهم عنا يتطابق الخربوش
**

جواب اللغز15: النصيحة

الألغاز من اعداد الزميل علي الحجاج

اظهر المزيد

اترك رداً

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق