الاصابات
312٬851
الوفيات
4٬121
الحالات الحرجة
158
عدد المتعافين
295٬705

بالصور .. على مكتب وزير الصحة

سواليف
وصلت سواليف مجموعة من الصور من احد القراء يقول انها لقسم الاطفال في مستشفى التوتنجي في سحاب اليوم الأحد .
القارئ ارفق بالصور برسالة فيها مجموعة من التساؤلات قال فيها

ألم الأطفال، أم ألم الأمهات…
لا ندري من يتألم أكثر، أهو من يعاني المرض، أم من يرافقه في المستشفى وبقلبه يترقب الشفاء!!؟؟؟
وأضاف القارئ
عندما تزور طفل في مستشفى حكومي ((كمستشفى التوتنجي))، ستنبهر بمدى الاهتمام، فمسؤولينا مشكورون وفروا للطفل سرير!!!

وبذات الوقت انصحك بأن لا تنفر من الحالة المتردية للسرير، فالمهم هو وجود السرير…

ولا تقلق من عدم وجود مكان للأم لتجلس جانب طفلها، فالمهم وجود السرير!!!

ولا تكترث للأم عندما تنام واقفة أو على بلاط الأرض بجانبه طيلة فترة دخوله… فالمهم أن لا تنسى أنهم مشكورين بتوفيرهم سرير!!!

ولا تهتم للروائح الكريهة والحر الشديد، فقليل من الماء تمسح به وجهك وتبلل به رأسك يفي بالغرض، فالمهم انك وجدت سرير!!

ولا تنظر للخزائن التالفة، فبإمكانك استبدالها بأكياس… وتذكر أن المهم هو توفر سرير…

لا يهم أنك انسان وتستحق الحياة بكرامة، ولا يهم ان تتوفر رعاية صحية من كوادر مؤهلة… بل احمد الله واشكرهم، فهم وفروا للطفل سرير…

الصور ورسالة القارئ نضعها على مكتب وزير الصحة عسى ان تجد لديه الاهتمام المطلوب
13231135_1118809631495014_2047893687_n

13231281_1118809654828345_560278242_n

13233300_1118809658161678_1695661794_n

13245946_1118809728161671_148778711_n

13249488_1118809681495009_803082095_n

اظهر المزيد

اترك رداً

زر الذهاب إلى الأعلى