الاصابات
313٬557
الوفيات
4٬137
الحالات الحرجة
157
عدد المتعافين
297٬245

المستشفى الميداني العسكري الثاني يباشر عمله في إربد

سواليف
بدأ المستشفى الميداني العسكري الثاني في مستشفى الأمير راشد بن الحسن العسكري بمحافظة إربد، الثلاثاء، باستقبال أُولى الحالات المرضية لمصابي فيروس كورونا المستجد، بهدف تعزيز الطاقة الاستيعابية للمستشفيات ودعم ومساندة جهود الحكومة في مواجهة الجائحة.

وقال مدير عام الخدمات الطبية الملكية العميد الطبيب عادل الوهادنه: “إن المستشفى مزود بكافة المعدات والأجهزة اللازمة للمصابين بالفيروس من أجهزة تنفس وأجهزة سحب سوائل وأجهزة مراقبة والتي تساهم في علاج المصابين”.

وبين العميد الطبيب الوهادنه أن المستشفى سيخدم المنتفعين من أبناء القوات المسلحة والأجهزة الأمنية وذويهم وأبناء محافظة إربد وذلك بالتنسيق مع وزارة الصحة وبما يضمن سلامة الكوادر الطبية من خطر الإصابة بالفيروس.

وأوضح مدير عام الخدمات الطبية الملكية أن المستشفى الميداني العسكري بدء باستقبال الحالات بالتزامن من حملة إجراء الفحوصات للمراجعين المدنيين والعسكريين في كافة مستشفيات الخدمات الطبية الملكية.

وأضاف أن المستشفى المقام على مساحة تبلغ 4650 م² وبإشراف مباشر من مديرية مؤسسة الإسكان والأشغال العسكرية، يحوي نحو 300 سرير لمرضى كورونا منها 48 سرير (ICU)، و18 سرير عناية متوسطة قابلة للزيادة و234 سرير للحالات الخفيفة.

ومن المقرر أن يتم افتتاح مستشفى ميداني آخر تابع للخدمات الطبية الملكية خلال الفترة المقبلة، بهدف تطوير القدرات للتعامل مع الجائحة، لتصل القدرة الاستيعابية في هذه المستشفيات الميدانية الثلاث إلى 900 سرير، منها 220 سريرا للعناية الحثيثة.​

اظهر المزيد

اترك رداً

زر الذهاب إلى الأعلى