الشرق الأوسط غير صالح لحياة البشر مستقبلاً

سواليف
توقع علماء المان وقبارصة أن يكون جزء من الشرق الأوسط وأفريقيا الشمالية عير صالح لحياة البشر بحلول عام 2050.

وقالت جمعية ماكس بلانك الألمانية، إن الدراسة التي أجراها العلماء أظهرت أن متوسط درجة حرارة الجو في ليالي الصيف في هذه المناطق لن يقل عن 30 درجة بينما قد تبلغ درجة حرارة الجو في بعض أيام الصيف 50 درجة.

وقد يبلغ عدد الأيام القائظة 200 يوم في السنة ما يجعل هذه المناطق غير صالحة لحياة البشر وفي الوقت نفسه سيزداد تلوث الجو بالغبار.

ولن يرى سكان هذه المناطق بالتالي مفرا من مغادرتها لتكون مقفرة بحلول عام 2050، حسب العلماء.

–(بترا)

الوسوم
اظهر المزيد

اترك رداً

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق