الذكرى التاسعة لرحيل معالي اللواء الركن فهد جرادات وزير المالية الأسبق وأول قائد للجيش الشعبي

#سواليف

يصادف يوم الأحد الموافق 19 أيار، الذكرى التاسعة لرحيل أحد رموز مرحلة وطنية مفصلية ، وشاهد على مفاصل مهمة عاشتها البلاد،معالي #اللواء_الركن المتقاعد المرحوم بإذن الله تعالى #فهد_محمد_الموسى_جرادات ( ابو سمير ) الذي عين وزيرا للمالية في الحكومة العسكرية الوحيدة خلال أحداث  1970، حيث أعلنت الاحكام العرفية في البلاد ، وعين المشير حابس المجالي حاكما عسكريا عاما للمملكة ، ونفذ الجيش الأردني تحت القيادة السياسية للشهيد وصفي التل وضباط الجيش عمليات أمنية لانقاذ الحق والارض والوطن .

 في التاسع عشر من أيار من عام 2015 رحل صاحب الرقم العسكري ( 562) الذي كان له شرف الدفاع عن عروبة فلسطين ،وأول من تولى قيادة الجيش الشعبي بعد أحداث 70 ، لتدريب أبناء الوطن على القتال للقيام بدورهم الوطني، وحماية وطنهم من أي مخاطر قد تواجههم .

وكان معالي الباشا جرادات ،المولود في قرية بشرى في محافظة أربد عام 1930 ، والحاصل على بكالوريوس في العلوم العسكرية، وشهادة الثانوية في المدرسة الأمريكية في لبنان ، عمل مديرا للعمليات الحربية، ومديرا للتعبئة العامة، ومدير مرتب وسكرتيرا عسكريا، وعضوا عسكريا باللجنة الدائمة في جامعة الدول العربية،وملحقا عسكريا في ايران، إلى أن أحيل إلى التقاعد برتبة لواء ركن دروع عام 1974.

مقالات ذات صلة

حصل المرحوم جرادات على عدة أوسمة رفيعة منها: وسام الاستقلال من الدرجة الأولى والثانية والثالثة ،ووسام الكوكب من الدرجة الثالثة، ووسام العمليات الحربية بفلسطين، وشارة الخدمة المخلصة ،كما شارك في العديد من الدورات الحربية والعسكرية في المعاهد العسكرية البريطانية والأمريكية والباكستانية.

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

اترك رداً

زر الذهاب إلى الأعلى