الأمطار الأخيرة تحفز مزارعي المفرق للزراعة الحقلية

#سواليف

شكلت الأمطار التي هطلت على أغلب مناطق محافظة المفرق مساء أمس وصباح اليوم، حافزا للمزارعين للبدء بحراثة أراضيهم بالمحاصيل الحقلية ” القمح والشعير ” لاسيما في اعقاب انقطاع الأمطار لمدة شكلت هاجسا لديهم خلال الفترة الماضية.

وأكد عدد من المزارعين أن الهطولات المطرية الأخيرة والتي جاءت في الوقت المناسب حسب تعبيرهم وشكلت بداية انطلاقة موسم الزراعة الحقلية، لافتين إلى أن هناك إقبالا من أغلب المواطنين لزراعة أراضيهم لاسيما مادة الشعير.

وانتشرت أغلب مناطق المحافظة بالتراكتورات الزراعية والتي انطلقت محاريثها لتقلّب تربة الأراضي مترافقة بنثر البذور داخلها على أمل تحول هذه الأراضي إلى مساحات خضراء تنتهي بخير وفير من المحاصيل الحقلية.

وساهمت الأمطار الأخيرة بتشكل السيول داخل الأودية، لاسيما وادي الزعتري الذي بدأ ينصب بالمياه بعد انقطاع استمر لفترة طويلة الأمر الذي يبشر بموسم جيد من ناحية الهطولات المطرية مستقبلا خلال فصل الشتاء الحالي.

وعلى الجانب الآخر ساهمت الأمطار الأخيرة بتشكّل البرك على الشوارع الرئيسة سواء في مناطق المحافظة أو داخل مدينة المفرق ما حدا بالبلديات لتفعيل خططها المعدة للطوارئ من خلال سحب المياه من الشوارع، إضافة إلى قيام مديرية أشغال المفرق بإغلاق احترازي لنفق حوشا على طريق المفرق- إربد، وعمل تحويلة في وقت سابق لتسهيل حركة سير المركبات خلال فترات الشتاء الحالي.

بترا – هشام القاضي

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

اترك رداً

زر الذهاب إلى الأعلى