شباب الإخوان يوضحون

سواليف : غيث التل

قال بيان صادر عن شباب حركة الإخوان المسلمين في الأردن تلقت سواليف نسخة منه انه وبعد التناصح والتشاور بينهم وبالأخص بعد ما اعتبروه هجمة حكومية “عرفية” علي الحركة وما رافقها من أغلاقات طالت المركز العام واغلب المقرات في المحافظات.

واضاف شباب الإخوان في بيانهم انهم وأمام كل هذه المستجدات ومن منطلق حرصهم على منع الفتنة وحقن الدماء وإزاء كل التهديدات من ما اسموه “بلطجة وزعران” وبعد وصول معلومات مؤكدة إليهم عن نية الأجهزة الأمنية لفض الإعتصام المنوي إقامته مساء اليوم الجمعة بالقوة فإنهم قد اتخذوا القرارات التالية والتي تأتي حفاظاً على وحدة صفهم ووحدة الجماعة بالدرجة الأولى :

1) تأجيل فعاليات التصعيد والرفض للهجمة العرفية القمعية على الجماعة ومقراتها وخاصة فعالية اليوم الجمعة 15-4- 2016 أمام مسجد حسن البناء والمركز العام في العبدلي.

2) مطالبة الحكومة بالتوقف الفوري عن الإعتداءات على المقرات والإستيلاء عليها وإعادتها لأصحابها الأصليين وليس لوكلائها في جمعية عبدالمجيد الذنيبات المغتصبة للمقرات بالدعم الرسمي وبقوة الدرك ..

3) إن الشباب في الجماعة ملتزمين بالسمع والطاعة للقيادة الشرعية وهم يقفون سدا منيعا من خلفها ومن خلف القرارات التي تصون حقوق الجماعة وتحفظ أفرادها ومقراتها وتمنع أي محاولات حاقدة او متربصة بها لإنهائها أو تصفيتها ..

4)إن الضغوطات الأمنية على الشباب الإسلامي والوسطي وعلى جماعة الإخوان المعتدلة سيفتح المجال أمام الفكر المتطرف والإرهابي الذي تدعي الدولة محاربته .

وختم البيان الصادر عن شباب الإخوان بالدعاء للجماعة ((حفظ الله جماعة الإخوان المسلمين من كيد الكائدين الذين يحاربون الـإصلاح والمصلحين ويسمحون لكل أنواع الفساد والرذيلة بالانتشار في المجتمع الأردني))

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

اترك رداً

زر الذهاب إلى الأعلى