يا عُمّال الأردن احذروا ضربة الشمس..!

يا #عُمّال_الأردن احذروا #ضربة #الشمس..!

كتب…خبير التأمينات والحماية الاجتماعية – #موسى_الصبيحي

تبدأ اليوم موجة حرّ شديدة في الأردن تستمر لأربعة أيام، وهناك تحذيرات من التعرض المباشر لأشعة الشمس، وإرشادات لتفادي الإصابة بضربتها، ويزداد الأمر أهمية وخطورة بالنسبة للعمال، حيث يعمل الكثير منهم في أماكن مكشوفة تحت أشعة الشمس المباشرة ما يمكن أن يُعرّضهم لضربات الشمس الحادّة (Sun Stroke) التي قد تهدّد حياتهم وسلامتهم. وتبقى الوقاية تبقى خير من العلاج وأهم وأحكم وأسلم.
وفي اجتهادي فإن ضربة الشمس التي تصيب العمال في المناطق المكشوفة تدخل ضمن مفهوم إصابة العمل في قانون الضمان الاجتماعي، ففي تكييف الإصابة بضربة الشمس أو مضاعفاتها والتي قد تؤدي إلى تلف في الدماغ أو القلب أو الكلى، وتؤدي إلى عجز أو وفاة الإنسان، فإن الإصابة هنا تعتبر ناتجة عن عامل خارجي وهو الشمس ويمثّل لهيب الشمس أو شدّة حرارتها سبباً خارجياً أو حادثاً ولأن طبيعة العمل، لعمال الميدان تحديداً، في المناطق المكشوفة مثل عمّال الإنشاءات وعمال الزراعة وعمال النظافة في المرافق العامة الخارجية، مثلاً، تحتّم التعرّض للشمس، أي أن هناك علاقة سببية بين طبيعة العمل أو المهنة التي يزاولها هؤلاء العمال والتعرض للشمس، وغالباً ما يحدث ذلك خلال ساعات العمل وفي المكان المخصص له، فإن الإصابة بضربة الشمس وبأي من مضاعفاتها تعتبر من وجهة نظري القانونية إصابة عمل وفقاً لأحكام قانون الضمان الاجتماعي وقانون العمل. وبالتالي إذا أدّت هذه الإصابة إلى عجز أو وفاة العامل المؤمّن عليه بالضمان كان هذا العجز أو الوفاة ناشئاً عن إصابة عمل، مما يُرتّب للعامل الذي أصيب بالعجز أو تُوفّي الحق في راتب اعتلال العجز الإصابي (الكلي أو الجزئي) أو راتب تقاعد الوفاة الناشئة عن إصابة العمل، أو الحق بالتعويض في حال كانت نسبة العجز أقل من (30%).
ولكن الأهم من ذلك كله كما قلنا هو الوقاية واتخاذ كافة السُبُل لتلافي وقوع الإصابة بضربة الشمس، علماً بأن قانوني العمل والضمان الاجتماعي يلزمان المنشآت باتخاذ إجراءات السلامة العامة والسلامة والصحة المهنية وتدابيرها وتوفير أدواتها في كل الظروف للوقاية من مخاطر العمل حفاظاً على سلامة العمّال وحياتهم، وحيث تُعد الحرارة الشديدة من المخاطر التي تتعرض لها فئات واسعة من العمّال، فإن واجب صاحب العمل هنا أن يتخذ كافة الإجراءات والاحتياطات الضرورية للحفاظ على حياة وصحة وسلامة عماله في مثل هذه الأحوال الجوية، ومن ضمن ذلك تقليص عدد ساعات العمل أو إعادة تنظيمها وجدولتها والتوقف عن العمل في أوقات ذروة الحرارة، وتوفير مياه الشرب، وتبريد أو ترطيب مواقع العمل وتوفير مظلات وأدوات وقاية وقبّعات مناسبة للوقاية والتخفيف من تداعيات وأخطار التعرض لأشعة الشمس المباشرة قدر الإمكان، ومراقبة العمال أثناء العمل مراقبة حثيثة وإيقاف أي عامل عن العمل فور ملاحظة بوادر الإنهاك الحراري عليه.
تمنياتنا لعُمّالنا بالصحة والسلامة.

مقالات ذات صلة
اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

اترك رداً

زر الذهاب إلى الأعلى