.. وما كنتُ أدري أنني ..

[review]
.. .. ..

يَقولونَ حُسْنٌ في قَصيدِكَ مُقْمِرُ ..
وَلَيلُكَ يَصفو والنُجومُ تُكبرُ

لأنَّ أَميرَ الكَونِ يَنْظِمُ شِعْرَهُ ..
سَتَبْتَهِجُ الأَقْمارُ والشُهْبُ تَسْكَرُ

لَعَمري أَقولُ الحُبَ لَكِنَّ نَبْرَتي ..
بِها الحُزنُ يَبدو يا رِفاقِيَ فانظروا

لأَني على عَهدِ الوَفاءِ لأَجْلِها ..
أَذُبُّ عَنِ الشِعرِ الرَقيقِ وَأَصْبِرُ

وَمِنْ حَوليَ الأَهواءُ تُغوي صَبابتي ..
وَحُبي وِجاءُ الروحِ والروحُ تَزْأَرُ

أَثورُ على ذِكرِ الحَبيبِ كَأَنَّني ..
مِنَ الشَوقِ بُركانٌ وَدَمْعِيَ مُصْهِرُ

وَما زِلتُ أَدري أَنَّ جُرْحِيَ أَخْضَرٌ ..
وَيُسقى بما صَبَّ الزَمانُ فَيَكبُرُ

أَعيشُ على قَطرِ النَدى بِتَصَبرٍ ..
وَفَجرُ الهَوى يَدري بِأَنِّيَ مُقفِرُ

وَسَيدَةٌ أُخرى تُريدُ تَغَزُّلي ..
فَعذراً أَيا أُنثى فَقلبي مُخَدَّرُ

فَثغري نَديٌ بالنَدى لا بِغَيرِها ..
إذا قُلتُ حُبي فالقصائِدُ تُزْهِرُ

أَنا مَنْ دَرى بالعِشقِ حَتى أَهمَّني ..
أَنينُ شُعورِ الطَيرِ والطَيرُ تَهْجُرُ

فَأَرْسُمُ شَكلَ العُشِ مِنْ أَلَق الهَوى ..
فَتأتيهِ مِنْ كُلِ الجِهاتِ تُغَندِرُ

أَضُمُ بَقايا الحُبِ فِيَ لِأَنَّني ..
أَنا الشوقُ وَحدي لا سِوايَ لِتَظْفَروا

وما كُنتُ أدري أَنَّ شِعريَ رِفْعَةٌ ..
إلى أَنْ تَغنى في قَصيدِيَ قَيصَرُ

اظهر المزيد

اترك رداً

شاهد أيضاً

إغلاق
زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق