وارد “حسين نشوان”

Normal
0

false
false
false

MicrosoftInternetExplorer4

/* Style Definitions */
table.MsoNormalTable
{mso-style-name:”جدول عادي”;
mso-tstyle-rowband-size:0;
mso-tstyle-colband-size:0;
mso-style-noshow:yes;
mso-style-parent:””;
mso-padding-alt:0in 5.4pt 0in 5.4pt;
mso-para-margin:0in;
mso-para-margin-bottom:.0001pt;
mso-pagination:widow-orphan;
font-size:10.0pt;
font-family:”Times New Roman”;
mso-ansi-language:#0400;
mso-fareast-language:#0400;
mso-bidi-language:#0400;}

وارد حسين نشوان

صفوان قديسات

بين حزني على الحياد وصبري

واختلافي مع البياض وحبري

ضقت بالمحبسين حول خيالي

وكأني أبو العلاء المعرّي !!

لو على الوقت لاستعرت له من

هدنة البحر بين مد وجزرِ

أو على الروح لاستعرت له من

فسحة الآه بين رمش وسكرِ !!

صاحبي يا حسين من يكمل السطرَ

وحظي عكس الرياح يُذَرِّي !!

منذ عادت غزالتي ذات كأس

وعلى خصرها المعتَّق عُمري

خذ سطوري فالفرن أكثر بردا وسلاما مما يجيش بصدري

بعد أن هدَّني وأشعل رأسي

عندما شاب مثل شَعرك شعري !؟

يا مدير التحرير نعرف أنا

نحرق النصَّ بين كَرٍّ وفرِّ

ونصلِّي خلف المقصِّ عسانا

نلحق الفجر قبلما الشمس تسري

نحتفي بالعادي كل صباح

وكأن ما من سلطانه من مفر !؟

وكأن السماء تقرع طبلا

لنرى من أقلامه ألف فطرِ !؟

يا مدير التحرير إن فضاءً ليس للرأي ليس يسند ظهري

وبلاطاً يختال فيه شبابي غير حضن الغرَّاء يعجب غيري

نحن أرض وإن مشينا عليها

ورصاص مثل القصيدة مَبْرِي !!

اظهر المزيد

اترك رداً

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق