هكذا رد لافروف على مذيعة بريطانية سألته: كيف تنام مع فظائع الغزو الروسي لأوكرانيا؟ / فيديو

سواليف

اتهم وزير الخارجية الروسي سيرغي# لافروف، #مذيعة القناة الرابعة البريطانية، بعدم التعاطف مع قضايا الشرق الأوسط، مثلما تفعل الآن مع #الضحايا #الأوكرانيين.

وخلال لقاء صحافي جمع لافروف مع كاثرين نيومان، قال وزير الخارجية الروسي إنه يتفهم الدور المنوط بها للتأثير على عواطف الجمهور، لكننا لم نسمع عن تعبير الأضرار الجانبية، إلا عبر زملائنا في الغرب، الذين راح ضحية مغامراتهم في العراق وليبيا مئات الآلاف من الضحايا، حسب تعبيره.

وأضاف متسائلاً: هل استخدمت ذات مرة أسلوب الشحن العاطفي لتغطية الأحداث في العراق وليبيا عندما سقط مئات آلاف الضحايا من المدنيين؟.

وكانت كاثرين في بداية لقائها مع وزير الخارجية الروسي، قد وجهت له سؤالاً عما إذا كان باستطاعته النوم مرتاحاً ومطمئناً على ابنته الوحيدة وهو يعلم أن جيشه يقتل #المدنيين في #أوكرانيا، قائلةً: “سيد لافروف أعلم أن لديك ابنة، أريد أن تنظر في عيني وتقول لي: كيف تنام وأنت تعلم أن القنابل والرصاص الروسي يقتل الأطفال”.

رد عليها الوزير الروسي بتأكيده أن حياة الناس لا تقدر بثمن، ولكن أي عمل عسكري مرتبط للأسف بخسائر بشرية، ليس فقط من العسكريين، ولكن من المدنيين أيضاً، مشدداً على أن الجيش الروسي لديه تعليمات صارمة باستخدام الدقة العالية.

وفي معرض ردها على ما قاله، تابعت المذيعة البريطانية توجيه أسئلتها بالقول: إن ما يجرى الآن في أوكرانيا، يُنظر أمام محكمة الجنايات الدولية، مستفسرة عن مدى استعداد الجانب الروسي للدفاع عن جرائمه بحق الأوكرانيين.

وبدا أن لافروف يوجه رسائله للغرب لا سيما بعد جملة العقوبات التي فرضت على روسيا في أعقاب غزوها لأوكرانيا، إذ قال إنه لا يبرر قتل المدنيين، “لكننا لم نكن نحن من جاء بتعبير الأضرار الجانبية التي صاغها زملاؤنا الغربيون في مغامراتهم في بلدان عديدة مثل أمريكا اللاتينية وليبيا”، على حسب وصفه.

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

اترك رداً

زر الذهاب إلى الأعلى