هكذا بدت سميرة توفيق بعد تعافيها من مرضها وعودتها لمنزلها

سواليف

تعافت النجمة سميرة توفيق من الوعكة الصحية الأخيرة التي ألمت بها وألزمتها دخول المستشفى وقضاء أسبوع كامل فيها لتلقي العلاجات اللازمة.

وحسب ما نشرت ابنة شقيقة الفنانة ومديرة أعمالها لينا رضوان فإن سميرة غادر مستشفى كليفلاند ابو ظبي بعد تعافيها بشكل كامل وعادت لمنزلها بحي السعيدات بالعاصمة الإماراتية أبو ظبي.

وقامت رضوان بتوثيق عودة سميرة لبيتها بعدة فيديوهات وصور موجهة شكراً كبيراً لوزير الخارجية الإماراتي الشيخ عبد الله بن زايد والشيخة فاطمة بنت مبارك وهو ما يشير بشكل حتمي لتلقي الفنانة الشهيرة التي تعتبر جزءً أصيلاً من الفن العربي رعايةً واهتماماً خاصاً على مستوى الدولة.

View this post on Instagram

A post shared by Lina A Radwan (@radwan_lina)

وفي الشهر الفائت لاحقت العديد من الشائعات الفنانة العربية الكبيرة بعد بث بعض الحسابات انباءً عن وفاتها وهو الأمر الذي نفته نقابة الفنانين الأردنيين مباشرة في ذلك الوقت، ولا تعتبر هذه الشائعات جديدة اذا انها تنتشر بين الفترة والأخرى من بعض العابثين.

وتغيب اخبار النجمة الشهيرة بالأغاني التراثية منذ فترة طويلة، اذ انها تلتزم بيتها غالباً ولا تشارك كثيراً في النشاطات العامة، ولا يحتاج هذا الأمر للكثير من التفسير اذ ان عمرها المتقدم ووضعها الصحي يقيد حركتها وظهورها بشكل كبير.

وقد يكون اخر ظهور علني لها عندما قام النجم اللبناني وليد توفيق بزياتها في منزلها بأبو ظبي قبل عام تقريباً ونشر صورة تجمعه بها بوجود السفير اللبناني في الإمارات.

وقبل خمس سنوات أطلت سميرة على المسرح مشاركةً حفل استقلال الأردن في العام 2017 وبدا انها لا تستطيع الغناء بشكل كامل لوحدها اذ كانت تغني رفقة الفنانة زين عوض وتتقاسم معها تقديم أعمالها الغنائية.

وزين عوض هي الفنانة التي اختارتها سميرة توفيق وسمحت لها بإعادة تسجيل أغانيها لتصبح الوريثة الشرعية لتراث الفنانة العربية الشهيرة سميرة توفيق.

وسبق وأن أعلنت زين عوض عن تحضيرها لمشروع كبير يتضمن تسجيل الكثير من أعمال سميرة فيما أصدرت قبل عدة سنوات ميدلي خاص يتضمن أشهر أغاني توفيق.

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

اترك رداً

زر الذهاب إلى الأعلى