نوبة قلبية مفاجئة تتسبب بوفاة معلم داخل مدرسته بعمان

سواليف – توفي المعلم رامي الكيلاني ظهر اليوم إثر نوبة قلبية مفاجئة وهو على رأس عمله في أكاديمية بناة الغد وفق ما ذكر معلمون مقربون منه لـ”السبيل”.

ونعى الدكتور بشار الشريف الشاب الكيلاني في منشور على فيسبوك جاء فيه: “أترحم على الزميل الخلوق صاحب الدين والهدوء والابتسامة الصادقة رامي الكيلاني الذي وافته المنية ظهر اليوم إثر نوبة قلبية مفاجئة وهو في عمله في أكاديمية بناة الغد.. وإنني إذ أعبر عن حزني وصدمتي بهذا الخبر فإنني أدعو الله أن يتقبله عنده بأحسن قبول.. و أن يسكنه فسيح جناته.. و أن يلهم ذويه الصبر والسلوان ولا نقول إلا ما يرضي ربنا و إنا لله وإنا إليه راجعون”.


كما نعت إحدى معلمات المدرسة الكيلاني في منشور قالت فيه: “وشاء القدر أن نختتم أسبوعنا ويومنا في أكاديمية بناة الغد بحزن شديد وقلوب يعتصرها الألم وصدمة موجعة !بوفاة الزميل والأخ رامي الكيلاني، الذي توفاه الله اليوم ظهراً وهو في الأكاديمية في مكتبه وعلى رأس عمله ..
وكم كان صعباً علينا رؤية سيارة الإسعاف أمام الأكاديمية تنقله -رحمه الله- أمام أعيننا !
بناة الغد تبكي حُرقةً وتعتصر ألماً على فراق الرجل الخلوق، الهادئ، المحترم، المتعاون ..
رحمه الله وأنزل على أهله وزوجته وأبناءه الصبر والسلوان ..
إنّا لله وإنّا إليه راجعون ..

الله يرحمك أستاذ رامي “.

وكان آخر منشور كتبه الكيلاني الخميس الماضي عبر صفحته على فيسبوك قال فيه: “الّحوا بطلباتكم في السجود واعلموا انها برقيات سريعة تصل السماء السابعة،إنكم تدعون القريب السميع الحافظ الحفيظ العليم المجيب الوهاب الرزاق ..لا تنسونا بدعوة في ظهر الغيب”.

السبيل

الوسوم
اظهر المزيد

اترك رداً

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق