نشاط جوي قطبي يقترب من المنطقة

#سواليف

كتب … المهندس #احمد_العربيد / المركز العربي للمناخ
لاتزال #القبة_القطبية الشمالية في اوج قوتها , فهي تحتوي على كمية هائلة من #البرودة الشديدة التي تتكدس حول العروض العليا واجزاء من العروض الوسطى شمالاً .

خلال الفترة الماضية , انتقل معامل تذبذب القطب الشمالي الى الطور السلبي , والمقصود به ارتفاع الضغط الجوي فوق القبة القطبية مما يؤدي الى انتقال #الهواء_البارد جنوباً مع انخفاض تركيز البرودة في بعض المناطق ويؤدي الى نشوء موجات برد شديد في مناطق ومنخفضات ضحلة في مناطق اخرى .

تشير البيانات الجوية الى ان معامل تذبذب القطب الشمالي سيتجه الى الطور الايجابي خلال الايام القليلة المقبلة , والمقصود به انخفاض الضغط الجوي فوق القبة القطبية الشمالية مما يسمح بتمدد المرتفعات الجوية شمالاً وبالمقابل تنزلق #النزولات_القطبية حول هذه المرتفعات باتجاه الجنوب وهذا ما يؤدي الى نشوء #عواصف_ثلجية في العديد من المناطق مقابل استقرار الاجواء في مناطق اخرى .

ارشيفيا , تساهم هذه الوضعية في نشوء العواصف الثلجية في العديد من المناطق , وبالطبع فان موقع حدوث هذه العواصف يستند الى نظام الضغط الجوي المسيطر في المنطقة وفي القبة القطبية الشمالية والذي يتحكم بمحور النزول القطبي .

المؤشرات التي نتجت لدينا في المركز العربي للمناخ تعطي لمحة مبدئية عن حالة #الطقس خلال الاسابيع المقبلة في منطقتنا العربية , والتي سنلخصها كما يلي:
من المتوقع ان تتجه #كتلة_هوائية_قطبية حول منتصف الثلث الاخير من هذا الشهر (25-شباط) من شمال المحيط الاطلسي عبر غرب اوروبا صوب بلاد المغرب العربي , لينتج على اثرها منخفض جوي بارد جدا وعميق من اصل قطبي غرب البحر الابيض المتوسط ويؤثر على مختلف دول شمال افريقيا , الملامح الاولية لهذا المنخفض تبين انه قد يصنف من المنخفضات القوية والباردة جداً وقد يحمل معه تساقطات ثلجية نحدد اماكنها في حال ثبوت التفاصيل عند اقتراب الفترة .

لاحقاً , تشير البيانات الى ان النزول القطبي سيتجه نحو الشرق ليقترب من الحوض الشرقي للبحر الأبيض المتوسط , مما سيؤدي الى دفع المرتفع السيبيري شمالاً لتلتف كتلة هوائية باردة وقطبية حول المرتفع وتتجه من الشرق (سيبيريا ) الى الغرب لتقترب من بلاد الشام والعراق , وهنا يوجد سيناريو فرصة تحققه مرتفع نسبياً :

من المحتمل ان تتسبب هذه الوضعية بحدوث اتصال ما بين الكتلة السيبيرية الباردة جداً والكتلة القطبية شرق البحر الأبيض المتوسط , وهذا ما يعزز مكوث الهواء القطبي البارد بالقرب من الاردن وفلسطين وسوريا ولبنان والعراق وشمال مصر والسعودية , وهنا نصبح امام سيناريوهين :

اما ان تندفع الكتلة القطبية الباردة جداً صوب البلاد لتتحول الى نزول قطبي قد يتشكل على اثره منخفض عميق بارد وماطر ومثلج فوق المرتفعات الجبلية , أو نتأثر باطراف هذه الكتل الباردة مما سينتج حالة ماطرة يتبعها موجة برد وانجماد.
ونود الاشارة هنا انه وعند رجوعنا الى الارشيف المناخي , نلاحظ ان غالبية الكتل القطبية التي تقدمت من الشرق تسببت باحداث جوية هامة في المنطقة , وكانت تسبب تساقط الثلوج او موجات انجماد كبيرة وقياسية.
ويصعب من الان تحديد حركة الكتلة الباردة سابقة الذكر نتيجة كثرة المتغيرات التفصيلية لبعد الفترة زمنياً , وسنوافيكم باخر التحديثات اولاً بأول من خلال سلسلة من التقارير المفصلة.
والله اعلى واعلم

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

اترك رداً

زر الذهاب إلى الأعلى