الاصابات
413٬350
الوفيات
4٬833
الحالات الحرجة
377
عدد المتعافين
356٬648

نسمة على الزيتون لــــ هند العتوم



بعض الطقوس نحن إليه بل نحتاجه لأنه يشبه الوطن ؛؛
كسوق الزيتون !!
هناك يا سيدتي كوني مطمئنة ؛؛
وعيشي طقس الزيتون كما يليق بعاشق يشتاق لقاء معشوقته ؛؛
فالزيتون حارس .. والجو محفوف بالبركة ،
والهواء هناك برائحة الزيت يفوح
وبحديث الجدات يناجي .. ويبوح
هذه تمسك الحبة تشمها وتبثها بعضا من حب وكثيرا من حنية ؛؛
وتلك تسألني وأسألها عن البلدي والنبالي ،
وعن الشجرة الرومية .. وعن تلك الصبية !!
والبائع يتململ .. يمل حينا وغالبا يصبر بكل أريحية !!
عيوننا تنادي الحبة .. وتغازلها
هذه .. لا هذه .. بل تلك
فكله شهي
وكله إلينا يشتاق ..
وزيته أمامنا كالصفصاف يراق !!!

طقس الزيتون يذكرني كل عام بأمي
وهي توصيني نقلا عن جدتي نقلا عن جدتها
بتموين الزيتون وغيره من بركات بلادنا :
يا يمة
” المونة أم حنونة ” !!

مساء الزيت والزيتون
حبات غدت ودا .. حبات غدت حبا
تلملم بعضها بعضا .. لتغدو للضحى دنيا
نشاكسها دقا .. نلاعبها فرطا
فترمينا بصفصاف .. لتقلب حقدنا شهدا
وإن مدت لنا يدها ..
أضحت ثمارها خيرا
أضحت زيوتها .. ذهبا !!!!

مساء الخير

اقرأ أيضاً:   أما آن للجنة الأوبئة ان تقدم استقالتها؟
اظهر المزيد

اترك رداً

زر الذهاب إلى الأعلى