الاصابات
402٬282
الوفيات
4٬756
الحالات الحرجة
353
عدد المتعافين
354٬143

مواقع التواصل تتشح بالسواد والحزن على وفاة العريس عمر الفراية

سواليف
اتشحت مواقع التواصل الاجتماعي بالسواد حزنا على وفاة الشاب عمر الفراية الذي كان يستعد للزفاف.
وتفي الفراية بعد أن ساءت حاله الصحية نتيجة إصابته بالسرطان.
ونعاه أصدقاؤه وأقاربه ومعارفه معبرين عن ألمهم الشديد لهذا لخبر الصادم
النائب حازم المجالي بكلماتِ مؤثرة و مبكية رحيل الشاب عمر الفراية، الذي وافته المنية أمس بعد صراع مع مرض “السرطان”، و تالياً ما كتبه المجالي، فالسطور لا تكفي للشرح:

وداعاً ياخال عمر الفراية .. كنت للتو داخل الى مركز الحسين لمراجعة عندما أخبرني أحدهم و يقول مين عمر الفراية إلي متوفي ،،، سريعاً هاتفت خالك خليل الفراية و الذي هو الأقرب لك لكن لا جواب وقتها ،، لا أعرف ماذا حدث و أنا أكتب ناعياً أعز الأصدقاء و الأحباء و ابن العائله الكريمة ..

اقرأ أيضاً:   أحر العزاء بوفاة عمر الصمادي

عمر دائما مشارك للأفراح و الاتراح دائم السؤال عن صحتي ولن أنسى مقولته ( وكلها لله ياخال ) ،،،
عمر العريس الزين والذي جد واجتهد منذ سنوات باحثا عن وظيفة حتى استقرت أموره وهو من الشباب الذي لايستسلم للبطالة لذلك عمل في أكثر من مجال ،،،،

عمر البارحة كان في العقبة المحبوبة والذي فقدته وفقده الأصدقاء ،، و عمر الليلة في مسقط رأسه عند رب رحيم ،،،وآخر أفراح عمر العريس نجاح زوج خالته النائب غازي الذنيبات والذي فرح له كثيراً ،،،

عمر يا اخوان بالله عليكم بحاجه إلى الدعاء له بالمغفرة و الرحمة و لأهله و أصدقائه الصبر على ما أصابهم …
عمر خالي وداعاُ ياعريس،،،

اقرأ أيضاً:   وفاة الفنانة المصرية أحلام الجريتلي

لا حول ولا قوة إلا بالله

ولانقول إلا مايرضي الله ،، إنا لله و إنا إليه راجعون

فيما كتبت روان الشواهين :
بقلوب يَعتصرُها الألم والحُزن و عظيم الفقد والمصاب الجلل ،،أنعى وفاة الأخ والصديق الخَلوق و الرفيق الطيب،الشاب عمر فراس الفراية Omar F. Farrayeh الذي غادرتنا روحه الطاهرة إلى بارئها قبل قليل ،لا نقول الا ما يرضي الله انا لله وإنا اليه راجعون
كم كنت أنتظر حفل زفافك لأشارككم هذه المناسبة ، و اليوم تغادرنا بهدوء و بإبتسامتك المعهودة الصادقة،عريساً مبتسماً إرتقى عند ربه إلى جنات عرضها السموات و الأرض ؛ لتؤكد لنا أنه لا يرحل عن هذه الدنيا الأ الطيبون الأنقياء، و أن الله دوما يختار إلى جوارهِ من يُحب من عباده ..
رحمك الله يا عمر ، تعازييّ الحارة لأهلك و والديك و أخوانك و أخوالك و جميع أبناء عشيرة الفراية الكرام فالمصاب واحدٌ والله.. إِنَّا لِلّهِ وَإِنَّا إِلَيْهِ رَاجِعونَ الفاتحة على روح أخي الذي لم تلده أمي حرقت قلبي وقلوب كل من عرفك

اقرأ أيضاً:   النعيمي :استمرار تعليق دوام الدفعة الثانية من الصفوف حتى اشعار آخر

إنا لله وإنا إليه راجعون

اظهر المزيد

اترك رداً

زر الذهاب إلى الأعلى