مقابلة خاصة.. صلاح يكشف سر قوته الجسدية ودوره القيادي والمنافسة مع مانشستر سيتي

#سواليف

أدلى النجم المصري #محمد_صلاح، بتصريحات مثيرة عشية مباراة فريقه #ليفربول أمام مضيفه مانشستر سيتي، على ملعب “الاتحاد”، في قمة منافسات الجولة 13 من #الدوري_الإنجليزي الممتاز لكرة القدم.

وتحدث محمد صلاح خلال #مقابلة خاصة مع الموقع الرسمي لنادي ليفربول عن المباراة المرتقبة ضد مانشستر سيتي غدا السبت، وعلاقته مع زملائه في “الريدز” وبعض الأمور الشخصية.

استهل محمد صلاح تصريحاته بالحديث عن المنافسة مع فريق مانشستر سيتي، حيث قال: “أعتقد أن #المنافسة جعلتنا فريقا أفضل ولاعبين أفضل، وأنا متأكد من أنها جعلت المدرب حتى أفضل، عندما تعلم دائمًا أن شخصا ما سيفوز بالمباريات وأن شخصا ما ينتظر دائما خسارة المباراة، فإنك تعمل دائما بجهد أكبر مما تفعل عادة. إنه يجعلنا فريقا أفضل ولاعبين أفضل.

وعن دوره القيادي في الفريق “الريدز” قال النجم المصري: “شعرت أنا وفيرجيل وروبو وآلي أننا بحاجة إلى اتخاذ خطوة جديدة في محاولة التعامل مع كل شيء، ترينت لا يزال شابا، وكان هدفنا أن نشعر اللاعبين الجدد والشباب أنهم في منزلهم، وأعتقد أن المجموعة رائعة وأن اللاعبين لطفاء ولديهم شخصية جيدة جدا. إنهم يريدون فقط العمل الجاد ويريدون فقط تحقيق الأشياء، وهو أمر جيد، نحن نحاول مساعدتهم. إنهم بحاجة إلى مساعدة أنفسهم وأنا متأكد من أنهم يشاهدون ما نقوم به ويحاولون التعلم فقط”.

عن علاقته بزميله المهاجم الأوروغوياني داروين نونيز…

“أعتقد أنه رأى أنني أنظر إليه دائما عندما يركض وأحاول فقط أن أساعده، وأحاول أن أعطيه الكرات، فهو دائما يبذل قصارى جهده ليعيد الكرة إلي. أعتقد أن كلينا سريع، وهذا يجعلنا نفهم طريقة لعب بعضنا البعض.

ولكن أيضا عندما يلعب كودي في هذا المركز، فهو لاعب رائع. إذا فهمت طريقة لعب الآخرين، ستكون طريقة لعبك أسهل، لذلك أحاول دائما أن أفهم طرق لعب اللاعبين الآخرين، لذلك أعرف أين يمكن أن أكون في هذا المركز مع هذا اللاعب، أما مع اللاعبين الآخرين فالأمر مختلف. كوستاس وروبو مختلفان تماما، وداروين وكودي مختلفان أيضا، لذلك يجب أن أتكيف مع اللاعبين الذين سيلعبون وأين سيلعبون”.

عن حالته البدنية…

“أنا حقا أعتني بجسدي، أعلم أن علي العمل بجد إذا كنت أريد تحقيق أشياء كبيرة، هذا ما يقوله العلم وليس أنا. أحاول الاهتمام بالتفاصيل الصغيرة، يمكنك أن تسأل الجميع، إنني أحاول أن آتي أولا وأغادر أخيرا، أكرس حياتي لكرة القدم وأريد فقط أن أكون لائقا طوال الوقت”.

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

اترك رداً

زر الذهاب إلى الأعلى