مصدر في حماس: لا مفاوضات مع إسرائيل دون وقف شامل لإطلاق النار في غزة

#سواليف

قال مصدر فلسطيني اليوم الثلاثاء إن حركة حماس لن تتفاوض مع إسرائيل إلا بعد وقف شامل لإطلاق النار في قطاع غزة والانسحاب مع معبر رفح.

وقال المصدر المقرب من حماس إن الحركة لن تقبل بالانخراط بأي تفاوض ما لم ينسحب الجيش الاسرائيلي من معبر رفح البري ويعيد إدارته لحماس ويوقف إطلاق النار بالقطاع بشكل شامل.

وكانت إسرائيل قد قدمت مقترحا للوسطاء من شأنه التوصل مع حماس إلى اتفاق يفضي إلى تهدئة في غزة وتبادل إطلاق سراح رهائن إسرائيليين مقابل أسرى فلسطينيين من السجون الاسرائيلية.

ويأتي ذلك في ظل تصاعد الهجمات الاسرائيلية على كل من مدينة رفح جنوب قطاع غزة ومخيم جباليا شمال الجيب الساحلي.

وفي وقت سابق من اليوم توغل الجيش الإسرائيلي إلى غرب مدينة رفح جنوب قطاع غزة وسط شن هجمات برية وجوية على المنطقة، بحسب شهود عيان محليين.

وقال شهود عيان في مدينة رفح إن قوات الجيش الاسرائيلي تسللت إلى حي تل السلطان من محور فيلادلفيا فيما أطلقت دبابات عدة قذائف بشكل عشوائي على خيام النازحين مما أدى إلى استشهاد عدد منهم.

وقالت وزارة الصحة بغزة إن أربع قذائف على الأقل تم إطلاقها على خيام النازحين أثناء توغل الجيش مما أدى إلى استشهاد 20 شخصا على الأقل وإصابة آخرين.

وأضافت الوزارة أن الطواقم الطبية تواجه صعوبات بالغة في الوصول إلى الضحايا في ظل استمرار الهجمات الاسرائيلية على مدينة رفح.

وفي ذات السياق، أكد شهود العيان أن الآلاف من النازحين بدأوا بالهرب من مواصي رفح نحو خانيونس والمناطق الوسطى خشية التعرض لمزيد من الهجمات الاسرائيلية.

وتأتي هذه الحادثة في حين يواصل الجيش الإسرائيلي عملياته العسكرية في معسكر جباليا شمال قطاع غزة الأسبوع الثالث على التوالي.

وقالت مصادر طبية إن تسعة فلسطينيين على الأقل استُشهدوا في مخيم جباليا منذ الصباح جراء الهجمات الاسرائيلية على المخيم.

(د ب أ)

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

اترك رداً

زر الذهاب إلى الأعلى