مصدر في حماس: أوقفنا محادثات وقف إطلاق النار.. وهذه هي شروطنا لتجديد التفاوض

#سواليف

نقل موقع ميدل إيست آي، الثلاثاء ٢٨ مايو ٢٠٢٤، عن مصادر في حركة #حماس قولها أنها أبلغت #الوسطاء أنها أنهت مشاركتها في #محادثات وقف إطلاق النار الهادفة إلى إنهاء #الحرب على #غزة، وذلك في أعقاب ” #المذبحة ” التي ارتكبها #الاحتلال يوم الأحد في #رفح.

وقال مصدر مقرب من حماس لموقع Middle East Eye يوم الثلاثاء إن الحركة الفلسطينية أبلغت الوسطاء بأنها ستنهي مشاركتها في #المفاوضات حتى تنهي قوات الاحتلال هجومها على رفح، وتسحب قواتها، وأن يتم إعادة فتح إغلاق معبر رفح.

وأضاف: “يجب أن يعود معبر رفح إلى إدارته السابقة، ولا يسمح لأحد بالعودة إلى المعبر، لا ماجد فرج ولا سلطته، ولن تكون هناك عودة للمفاوضات إلا إذا أعيد فتح المعبر وتحت إدارته السابقة”.

جاءت تصريحات المصدر بعد ساعات من قصف القوات الإسرائيلية مجموعة من الخيام غرب رفح، مما أسفر عن مقتل 21 شخصًا على الأقل.

وأضاف المصدر أن المفاوضات المقبلة ستتم على شكل “مرحلة واحدة” و”مجموعة واحدة من الإجراءات”.

وقال المصدر “بعد ثمانية أشهر من المفاوضات العقيمة ومع استمرار المجازر… لن تكون هناك مفاوضات أو مراجعة للورقة الموقعة أو نقاش حول تفاصيلها”.

وأضاف “عليهم (إسرائيل) أولا أن يوقفوا المجازر ويغادروا معبر رفح ويوقفوا العدوان ثم يمكننا أن نتحدث. وإلى أن يحدث ذلك لن تكون هناك مناقشات.”

وفي وقت سابق من هذا الشهر، أعلنت حماس علانية قبولها لاتفاق وقف إطلاق النار الذي طرحه الوسطاء قطر ومصر، لكن إسرائيل قالت إن الاقتراح لا يلبي مطالبها.

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

اترك رداً

زر الذهاب إلى الأعلى