مصدر دبلوماسي: حال وقوع عملية إسرائيلية في رفح لن تكون هناك أي صفقة

#سواليف

صرح مصدر دبلوماسي لقناة “سي إن إن” الأمريكية بأنه إذا أطلقت #إسرائيل #عملية_عسكرية في #رفح بجنوب قطاع #غزة، فلن تكون هناك أي #صفقة لإطلاق سراح #الرهائن.

وقال المصدر الدبلوماسي المطلع على سير المفاوضات غير المباشرة بين إسرائيل و”حماس” بوساطة مصر وقطر والولايات المتحدة في القاهرة، لـ”سي إن إن”: “إذا كانت هناك عملية ضد رفح، يمكننا أن ننسى تحقيق أي صفقة”.

وأشار المصدر إلى أن الفترة المتبقية حتى بداية شهر رمضان في 10 مارس ستكون “حاسمة” بالنسبة للمفاوضات، وأن أي عملية عسكرية إسرائيلية خلال رمضان ستزيد من التوترات في المنطقة.

وقال الدبلوماسي إنه “لا يبدو أن (رئيس الوزراء الإسرائيلي) نتنياهو يرغب في أي صفقة في الوقت الراهن”.

وفي هذا السياق، عاد المبعوث الأمريكي لشؤون الشرق الأوسط، بريت ماكغورك، إلى القاهرة يوم الأربعاء، ليتوجه إلى إسرائيل الخميس لمواصلة الجهود الرامية إلى عقد صفقة من المتوقع أن تشمل وقف إطلاق نار وتبادل المحتجزين بين إسرائيل و”حماس”.

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

اترك رداً

زر الذهاب إلى الأعلى