مدير جمرك العمري يوضح لسواليف تفاصيل الإجراءات على الحدود بما يخص السائقين

سواليف – خاص
أوضح مدير جمرك العمري سالم الشلول تفاصيل الإجراءات المتبعة على الحدود بما يخص سائقي الشاحنات الأردنيين وغير الأردنيين ، وذلك عبر اتصال هاتفي ظهر اليوم السبت .
وقال الشلول أن السائقين الذين لا يرغبون بالوصول إلى مراكز الإيواء ، لا يسمح لهم بالدخول الى الأردن ، ويستطيعون توصيل أحمال شاحناتهم عن طريق سائقين أردنيين موجودين داخل الأردن ، ومن ثم يتم تجهيز شاحناتهم بأحمال جديدة وإيصالها الى الحدود من جديد ثم ينطلقون بها إلى السعودية ودول الخليج … موضحا أن هذه الآلية ساعدت في تشغيل السائقين الأردنيين داخل الأردن .
أما السائقين الذين يرغبون بالدخول إلى الأردن والوصول إلى عائلاتهم في المدن الأردنية ، يتم حجرهم في مراكز الإيواء في الأزرق لمدة 17 يوما ، حتى تثبت عدم إصابتهم بفيروس كورونا ، ويتم فحصهم من جديد ثم دخولهم إلى الأردن .
وبين الشلول أنه تم امس الجمعة واليوم السبت تجهيز ساحة الجمرك على الحدود بحوالي 160 كرفان وذلك لاستيعاب أعداد السائقين الذين يصلون يوميا إلى حدود العمري ، موضحا أنه يصل يوميا حوالي 100 سائق أردني الى الحدود بعضهم يتم إيواؤهم لرغبتهم بالدخول الى الأردن ، والبعض الآخر يتم إيصال أحمالهم الى وجهتها في المحافظات الأردنية ومن ثم إعادتها إليهم محملة ببضاعة جديدة ليغادروا الحدود الأردنية بعد ذلك دون ان يخالطوا المواطنين .
وحول السائقين من جنسيات أخرى والذين يصلون الحدود ، قال الشلول ان السائقين الأجانب لا يسمح لهم بالدخول إلى الأردن ولا يتم إيوائهم ، وإنما يتم إيصال أحمالهم إلى وجهتها داخل الأردن ، وإعادة الشاحنات من جديد اليهم بعد تحميلها ثم يغادرون الحدود ، مضيفا أن جميع السائقين الذين يصلون الى حدود العمري يخضعون للفحص .
وأوضح الشلول أن عدد السائقين من جنسيات أخرى والذين يصلون حدود العمري يوميا يقدر بحوالي 150 سائقا .
وقال الشلول ، أنه على تواصل دائم مع السائقين الأردنيين على الحدود لتوضيح الإجراءات المتبعة على الحدود بشكل مستمر .

الوسوم
اظهر المزيد

اترك رداً

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق