مايكروسوفت تستحوذ على شركة لأمن إنترنت الأشياء

سواليف _ قالت شركة مايكروسوفت الاثنين إنها استحوذت على (سايبر إكس) CyberX، وهي شركة ناشئة للأمن السيبراني تُركز على المعدات الصناعية المتصلة بالإنترنت.

ومع أنه لم يُكشف عن تفاصيل الصفقة، إلا أن تقريرًا نُشر في شهر أيار/ مايو الماضي ذكر أن مايكروسوفت تجري محادثات مع الشركة الناشئة لدفع 165 مليون دولار.

وتقدم مايكروسوفت منتجات الأمان عبر عدة فئات، ويشمل ذلك: برامج مكافحة الفيروسات، وخدمة لتأمين استخدام التطبيقات السحابية. وفي السنوات الأخيرة، أصبحت الشركة أكثر اهتمامًا بإدارة الأنظمة فيما يسمى (إنترنت الأشياء) IoT؛ وقد استحوذت العام الماضي على (إكسبرس لوجيك) Express Logic، وهي شركة تصنع نظام تشغيل للأجهزة المتصلة.

وبالاستحواذ على (سايبر إكس)، ستحصل مايكروسوفت على تقنية إضافية لمراقبة أجهزة الشركة، مثل: أجهزة الإنذار، والكاميرات، والهواتف، وأنظمة التحكم الصناعية من أجل الثغرات الأمنية.

وقالت مايكروسوفت في تدوينة: “ستُكمل (سابير إكس) قدرات أمان Azure IoT الحالية، وستمتد إلى الأجهزة الموجودة، ومن ذلك تلك المُستخدمة في معدات إنترنت الأشياء الصناعية، وتقنيات التشغيل وسيناريوهات البنية التحتية”. وأضافت: “مع (سايبر إكس)، يمكن للعملاء اكتشاف أصول إنترنت الأشياء الحالية، وإدارة الوضع الأمني لهذه الأجهزة وتحسينه. وباستخدام (سايبر إكس)، يمكن للعملاء رؤية خريطة رقمية لآلاف الأجهزة عبر طابق المصنع، أو داخل المبنى، وجمع معلومات عن ملف تعريف الأصول ونقاط الضعف الخاصة بهم”.

وذكرت مايكروسوفت أيضًا أنها تتوقع أيضًا دمج خدمات (سايبرإكس) مع التقنيات الحالية، ويشمل ذلك: خدمة Azure Sentinel القائمة على السحابة التي قدمتها الشركة العام الماضي لمكافحة التهديدات الأمنية.

يُشار إلى أن شركة (سايبر إكس) أُسست في عام 2013 في ولاية ماساتشوستس الأمريكية، وهي تضم أكثر من 150 موظفًا، بحسب بياناتها في موقع (لينكدإن). ويُشار أيضًا إلى أن مايكروسوفت كانت قد أعلنت في عام 2018 عن التزامها بإنفاق 5 مليارات دولار على إنترنت الأشياء على مدى أربع سنوات.

اظهر المزيد

اترك رداً

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق