مابين حوار الرزاز ورمضان حول البطالة .. “صورة”

احصائيات كورونا
الاصابات
192٬996
الوفيات
2٬380
الحالات الحرجة
460
عدد المتعافين
125٬433
أخر تحديث بتاريخ 2020/11/25 الساعة 1:03 م

سواليف

في الوقت الذي كان فيه رئيس الوزاء الدكتور عمر الرزاز يستضيف عدداً من الشباب في قصر الضيافة بدار رئيس الوزراء ويختلق الذرائع امامهم لتبرير نسب البطالة ويحاول اقناع الشعب الأردني من خلالهم بأن الحكومة غير قادة على توظيف الجميع خلف المكاتب وان علي الشباب القبول بالحد الأدنى للأجور واعتباره خبرة إضافية وسنة دراسية جديدة وفق قوله.

في ذات الوقت التقط عدد من الناشطين صوراً للنائب خالد رمضان مقرر لجنة لعمل النيابية الذي خرج قاصداً مقابلة عدد من الشباب المتعطلين والقادمين من العقبة وجلس معهم على الطريق الصحراوي لمحاورتهم والإستماع إليهم دون ان يفصح رمضان عن فحوى الحوار الذي دار بينه وبينهم.

نشطاء بدأوا بالمقارنة بين الموقفين وبين حوار المكاتب وحوار الميدان علماً بأن رئيس الورزاء صرح من داخل مكتبه بأنه يراقب الشباب القادمين من المحافظات دون ان يضع اي حلول امامهم

اظهر المزيد

اترك رداً

زر الذهاب إلى الأعلى