لليوم السادس.. طوفان بشري في محيط سفارة العدو

#سواليف

تواصل جماهير #الشعب_الأردني لليوم السادس على التوالي محاصرة سفارة العدو الصهيوني في الرابية استجابة لدعوة التجمع الشبابي الأردني لدعم المقاومة.

وتقدم صفوف الحشود المتجهة للسفارة أعضاء نقابة المحامين مرتدين لباس المرافعة.

وحال التواجد الأمني الكثيف دون تقدّم جموع المحتجين الذين احتشدوا في ساحة المسجد الكالوتي باتجاه سفارة الكيان الصهيوني.

وطالب المشاركون الحكومة الأردنية بوقف كلّ أشكال التطبيع مع العدوّ الصهيوني وإلغاء اتفاقيتي وادي عربة والغاز، ومنع تصدير الخضار الأردنية إلى الكيان، وقطع الجسر البري الذي ينقل البضائع من دول خليجية باتجاه الكيان الصهيوني عبر الأراضي الأردنية.

وأكد المشاركون دعمهم فصائل المقاومة جميعا وعلى رأسها كتائب الشهيد عزّ الدين القسام / الجناح العسكري لحركة المقاومة الإسلامية (حماس)، وذلك باعتبارها السبيل الوحيد لردع العدوّ وإنهاء الاحتلال.

وطالب المشاركون بفتح الحدود أمام جموع الشباب العربي المتطلع للجهاد والمشاركة في مقاومة الاحتلال.

وتركز هتاف المشاركين الرئيسي للمطالبة بإسقاط معاهدة وادي عربة التي يعتبر المشاركون أنها تعطي غطاء لاستمرار العدوان على الشعب الفلسطيني.

وطالب المشاركون بوقف العدوان وإدخال المساعدات خاصة لمناطق شمال قطاع #غزة، ونددوا بالموقف العربي الرسمي.

ورفع المشاركون شعارات تندد بعدوان #الاحتلال المستعر و #حرب_الإبادة_الجماعية التي يمارسها بحق #الفلسطينيين منذ السابع من تشرين الأول/أكتوبر الماضي.

كما ندد المشاركون بالجرائم البشعة التي يرتكبها #جيش_الاحتلال بحق الفلسطينيين، وعرقلة وصول المساعدات الإنسانية والإغاثية.

واستهجن مشاركون اعتقال ناشطين مشاركين في الفعاليات المؤيدة للمقاومة والمنددة بالإبادة الجماعية بشكل مخالف للدستور والقانون، في الوقت الذي تعجز فيه الحكومة عن منع بعض التجار من تصدير الخضار إلى الكيان الصهيوني بحجة عدم امتلاكها مكنة قانونية تتيح لها منع التصدير.

وأكد المشاركون دعمهم فصائل المقاومة الفلسطينية جميعا، وعلى رأسها كتائب الشهيد عزّ الدين القسام / الجناح العسكري لحركة المقاومة الإسلامية (حماس).

وصدحت حناجر المشاركين بشعارات، منها:

صوّر ذيع.. شعبنا ضد التطبيع
والحكومات العربية.. حكومات صورية
والحكومة الفعلية.. السفارة الأمريكية
وأمريكا هيّ هيّ.. أمريكا ارهابية
علّي لي صوت الشباب.. أمريكا أم الارهاب
لا سفارة أمريكية.. على الأرض الأردنية
من الجنوب للشمال.. غاز العدو احتلال

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

اترك رداً

زر الذهاب إلى الأعلى