لا يفهم لغة اليهود الا المسلمين / ضيف الله قبيلات

بسم الله الرحمن الرحيم
لا يفهم لغة اليهود الا المسلمين

يحتدم الصراع الديني في مختلف ارجاء العالم ، فالحرب غير المعلنة ما زالت مستمرة من الصليبيين على المسلمين وان كان ” بوش ” قد اعلن ذلك صراحة في غزوه لبلاد المسلمين العراقية .
كما ان الحرب اليهودية ما زالت مستعرة منذ مئة عام تقريبا على بلاد المسلمين الفلسطينية و العربية تدعمها الصليبية بالسلاح و الاعلام و الاموال ثم باقتطاع اجزاء من بلاد المسلمين بين الحين و الآخر لضمها الى الدولة اليهودية الارهابية المصنوعة على ارض فلسطين كما فعل ترامب مؤخرا باعلانه ضم الجولان الى الدولة اليهودية ولا مانع لديه ايضا من ضم عمان و ربما ذيبان و اليابان اليها فرأسمال ذلك كله ” تغريده ” او توقيع ” خربيشة ” يعرضها للصحافة .
يحتدم الصراع الديني و يشتد لكن الثأر و الانتقام المتبادل الآن هو فقط بين المسلمين و الصليبيين ، فمرة يضرب صليبي المسلمين في نيوزيلاندا ثم يعود مسلم ليضرب الصليبيين في سريلانكا ، وهكذا ، في حين يبقى “اخوان القردة ” اليهود كما سماهم رسول الله صلى الله عليه وسلم في الامن و الأمان تحميهم الانظمة الصليبية و اعوانها ، لذلك تجد اليهود اليوم في فرح غامر و سرور وهم يرون سيل الدماء في نيوزيلاندا و سريلانكا و الضحايا من الطرفين من الابرياء وكلهم في ذمة اليهود و اعوانهم لان كل هذه الحروب يشعلها اليهود و اعوانهم خدمة لتمكين اليهود في فلسطين .
لكني ابشر هؤلاء الغزاه الحوش اللمم المتواجدين الآن على أرض فلسطين و الجولان بأن الهولوكوست الحقيقية على هذه البقعة قادمة و قريبة وعلى يد المسلمين حيث لا يفهم لغة اليهود الا المسلمين .

الوسوم
اظهر المزيد

اترك رداً

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق