كل شئ حولي يذكرني بشئ !!! / د. محمد شواقفة

” كل شئ حولي يذكرني بشئ !!! ”

رائحة القهوة تملأ المكان …. تخالطها عبق من حب الهال المطحون … حركة نشطة في كل الاتجاهات … ترتيب البيت ..تنظيف النوافذ …. هنا تجهز ملابس الصغار … و هناك ورشة نشطة لتحضير بعض الحلوى و المعمول ….

لم يعد هناك مزيدا من الوقت …. يختلط الطحين بالزيت و تتبعه المنكهات من حبات السمسم و حبة البركة …. يحرص الكل على استحضار روح الفرح بالعيد … باشكال وألوان مختلفة…. بكل ما فيها من فرح باتمام العبادة لمن إستطاع إليه سبيلا … و يحدو من لم يستطع أمل في يوم ما …. يستمع بشغف لأصوات الملبين ينادون بخضوع و شوق لرب العالمين …. تتوه الحروف و تضيع الكلمات فلا تجد في خيالك ما ترغب أن تدعو به …. تلتمس الرحمة و المغفرة في أيام مباركة بصيام أو قيام … كل ما فيها مفرح و جميل.

تقلب صور ذاكرتك عبر أيام مضت و انقضت … فيتجمع الفرح و السرور لدموع ترسمها الذكريات …. هنا كانوا … هذي مرابعهم … هنا مشوا …و هناك قضوا …. ترحل بخاطرك لتلك الأماكن …. تبحث عن بقايا صورهم و خيالاتهم …. تشتم رائحة قهوتهم التي ماتت …. تبحث عن يد تلامس يديك الممتدة تبحث عن الرضا …. و لا تسمع روحك سوى صدى لآخر أصواتهم …. ولا تقع عينيك إلا على ذلك الركن الذي اعتدت أن تجدهم به … خاليا باردا … مظلما … فلا تمتلك سوى عبرة تغلق عليها عينيك …لا تقوى أناملك على أن تتصل على ذلك الرقم الذي اعتدت ان تطلبه مع اول تكبيرات الصباح لتسمع ” صوتها” يقول لك إنني بخير ما دمت بخير …. تعرف أنه لن يجيبك أحد …. و لو ناديت و أصخت السمع فلن يعود إليك إلا صمت عجيب.

تجد قهوة هناك في ذات المكان … لكنها تفتقد الطعم و لا رائحة لها …. تبذل جهدا لتبتسم فلا ترى على محياك سوى حشرجة تغالبها دموع البكاء …. لا طعم للحلوى و لا حلاوة في أي طعم …قد تبتلع حزنك و شوقك فلا تفضحك عيناك …. تراودك نفسك على رغيف ساخن من خبز العيد …. لكنك تشعر دائما أنه ينقصه شئ ما … هو ذات المكان و لكنه يفتقد لتلك اليدين و هاتيك الروح … ربما تحاول و تحاول …. أنت لا ترغب في أن تنسى … و من المؤكد أنك لا تستطيع …

يبدأ عيدك حيث أنتهى آخر وداع … و تسلم و تتوسل أي جواب … و أنت تعلم أنه لا سبيل لذلك … فستبقى الاماكن تشهد على آخر اللقاءات و لكنها بالنسبة لك أضغاث أحلام هيهات أن تتحقق.

كل عام و نستعيد الذكرى … و نستجلب مظاهر العيد في ذات الأماكن و لكن بدون روح ؟!!!

ثم

” دبوس على الأماكن ”

الوسوم
اظهر المزيد

اترك رداً

زر الذهاب إلى الأعلى