الصباغ … كامل هولدينغ غير مملوكة لبروناي كم تقول الحكومة

سواليف
كشفت المدير التنفيذي لشبكة إعلاميون من اجل صحافة استقصائية (اريج) الزميلة رنا الصباغ أن هوية مالك شركة كاميل هولدينج ليميتد التي تملك جزءاً من اسهم شركة الفوسفات الأردنية، مجهولة ولا يوجد وثيقة رسمية تؤكد ملكية الشركة لسلطنة بروناي كما تزعم الحكومة الاردنية.

جاء ذلك خلال حديث الصباغ في ندوة استضافها نادي روتاري عمان كابيتال، عن أوارق بنما التي شاركت شبكة اريج بكشف تفاصيلها للرأي العام.

واستعرضت الصباغ مراحل التحقيق الاستقصائي الذي اثار ضجة عالمية واطاحت بشخصيات سياسية في دول عدة، بعد ثبوت تورط العديد منهم في امتلاك شركات ( اووف شور) قاموا بتأسيسها في دول تعد ملاذات ضريبية آمنة.

وفي هذا السياق، عبّرت الصباغ عن دهشتها واستهجانها ازاء الصمت الذي اعقب الكشف عن الجزء المتعلق بالشخصيات الاردنية في التحقيق الاستقصائي الدولي، حيث كشف التحقيق عن تورط رئيس الوزراء الاردني الاسبق علي ابو الراغب ورجل الاعمال المثير للجدل خالد شاهين وعدد وافر من الشخصيات السياسية والاقتصادية الاخرى التي ورد اسماؤها في التحقيق المنشور على موقع عمان نت وأعده الزميل مصعب الشوابكة.

وأبدت الزميلة عتبها على الصحافة المحلية لتجاهلها تسريبات بنما في تغطيتها، متهمة بعض وسائل الاعلام بالرضوخ للضغوطات.

وتحدثت الصباغ عن المعيقات والتحديات التي تواجه الصحفيين الاستقصائيين في الاردن والعالم العربي عموما، وكشفت عن تعرض عدد منهم لمضايقات وملاحقات وتهديدات من جهات رسمية، إضافة الى غياب دعم الرأي العام.

من جانبه، شدد الزميل الشوابكة على أن ليست كل شركات “اوف شور” شركات فاسدة أو تمارس اعمالا غير مشروعة، إلا أن امتلاك شخصيات في موقع المسؤولية لمثل هذه الشركات يستدعي طرح التساؤلات عن غاياتها وأهدافها وفيما إن كان ثمة تضارب مصالح أو إضرار بالمال العام أو تهرب ضريبي.

رئيس نادي روتاري عمان كابيتال المهندس محمد الخياط كشف عن تلقيه اتصالا هاتفيا من مسؤول في هيئة مكافحة الفساد يدعوه لـ”اقناع” الصباغ بالتعاون مع الهيئة في تحليل الوثائق ، إلا أن الصباغ اعتذرت بسبب عدم ثقتها بجدية التحقيق الرسمي على حد تعبيرها.

صحح خبرك

الوسوم
اظهر المزيد

تعليق واحد

اترك رداً

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق