قتلت أحدهما في الحال.. حبس مصرية حقنت صغارها الثلاثة بالإنسولين لسبب غريب

#سواليف

في #مأساة صادمة شهدتها محافظة #القليوبية شمال #مصر، قامت مصرية بحقن أطفالها الثلاثة الصغار بمادة #الإنسولين، التي تستخدم لعلاج مرضى #السكر لسبب غريب، ما أدى لوفاة طفلة وإصابة شقيقيها الآخرين بإعياء شديد.

وتلقي مدير أمن القليوبية بلاغا من مأمور مركز شرطة قليوب، بورود إخطار من مستشفى قليوب، بوصول 3 #أطفال أشقاء وهم ملك أحمد عرفان 6 سنوات، واستينات أحمد 5 سنوات، ومالك أحمد عام ونصف، مصابين بحالة إعياء شديد، وتوفت طفلة إثر إصابتها بهبوط حاد في الدورة الدموية.

وفي التحقيقات قالت والدة الأطفال التي تبلغ من العمر 27 عاما، ربة منزل، إن إصابة أطفالها بحالة إعياء ترجع لتناولهم سندوتشات ومشروبات بأحد المطاعم، وعلى الفور تم تشكيل فريق بحث لكشف ملابسات الحادث.

وأكدت التحريات عدم صحة أقوال الأم، حيث تبين كذبها بعد ترددها في الإفصاح عن اسم المطعم، وبتضييق الخناق عليها اعترفت بارتكابها الواقعة، وأكدت أنها على خلافات دائمة مع زوجها الذي يعمل بالخارج، وأنها قررت إنهاء حياتها وأطفالها الثلاثة انتقاما منه.

وقالت الأم إنها اضطرت لحقن نفسها وأطفالها بمادة #الإنسولين الذي يستخدم في علاج مرضي السكر، وفور بدء سقوط الصغار بسبب الإعياء الشديد توجهت إلى المستشفى لإنقاذ حياتهم، لكن لم يتمكن الأطباء من إنقاذ طفلتها الكبرى، حيث لفظت أنفاسها الأخيرة، فيما تم إنقاذ حياة الآخرين.

تم القبض على الأم وأحيلت إلى النيابة التي أمرت بحبسها 4 أيام على ذمة التحقيقات.

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

اترك رداً

زر الذهاب إلى الأعلى