الاصابات
383٬912
الوفيات
4٬650
الحالات الحرجة
256
عدد المتعافين
343٬840

في مئوية الوطن الاولى .. الاردنيون متمسكون بالقول اللين

في مئوية الوطن الاولى .. الاردنيون متمسكون بالقول اللين
جميل يوسف الشبول

عندما ارسل الله عز وجل انبياءه هارون وموسى الى فرعون اوصاهم بان يقولا له قولا لينا ولم يأمرهم بالتحدي والمواجهة وهو القادر على ان يهلك فرعون وجنوده كما اهلك اقواما من قبله وبعده والامثلة كثيرة.

حتى العصاة والذين اسرفوا على انفسهم فانهم خلقه يفرح عندعودتهم عن المعصية والندم عليها والوعد بتبديل السيئات حسنات يسبق الوعيد وانها لدعوة منه عز وجل لعباده بان يكون سلاحهم الحوار وتقديم التي هي احسن وما النصر الا من عنده ولا سلاح اقوى من سلاحه .

عندما اختار فرعون المواجهة باقوى سلاح لديه سلاح السحر والسحرة كانت اوامر الله لنبيه موسى ان تكون المواجهة بنفس سلاح المتحدي فكانت العصا التي التقفت كل ما يأفكون وكانت الفرصة الاخيرة لفرعون ان يعلن توبته ويؤمن برب موسى وهارون فابى وأمن بعد انتهاء المهلة وادراكه انه هالك لا محالة.

اقرأ أيضاً:   مكانة امريكا .. ابرز ملامح الدبلوماسية الأمريكية الجديدة

يخوض المواطن الاردني معارك ضد فساد مستهجن اجتاح ارضا طاهرة وشعبا طيبا شهما ودودا يبحث عن مكالمة هاتفية اجريت من هاتف رسمي بقيمة 80 فلسا ويعيدها الى خزينة الدولة شعب يدفع رئيس وزراءه ثمن 3 اعمدة هاتف ويطلب استيفاؤها من راتبه وتقسيطها على عدة دفعات.

كنا نعتقد ان المال الحرام هو هدف منظومة الفساد لنكتشف ان المطلوب هو رأس الوطن ورأس المواطن الاردني الذي لا زال يرفض الصعود في الحافلة الصهيونية لمئة عام خلت فقد رفض الاردنيون الحكم مقابل الصعود الى الحافلة وحارب الاردنيون ببسالة وشجاعة بتحد معلن لقائدهم كلوب وخمسين من الضباط الانجليز المساعدين له وهذا ما نخفيه ويكتبه العدو .

اقرأ أيضاً:   والوطن أيضاً; هل سينشف ثم يموت ?

لم يترك هؤلاء وسيلة الا اتبعوها لتركيع الاردن والاردنيين ووصل الامر بهم انهم دخلوا ملاعبنا ووجدوا من يساندهم بجهالة واجهها الاردنيون بالقول اللين ،

لم يفلحوا باثارة النعرات بين الاردنيين والفلسطينيين فاستدعو مكونات اخرى من الشعب والهدف سلخ الشعب الاردني عن قضيته قضية فلسطين واستدعوا اصحاب الاجندات والمتعاونين معهم واختاروا اصحاب الاصوات العالية منهم ونستطيع ان نعدهم فردا فردا وواجه الاردنيون ذلك بالقول اللين .

من يعتقد انه يستطيع كسر ارادة الاردنيين واهم والشعوب وان عطلت محركاتها تعيد انتاج نفسها لتدور عجلتها مجددا لتطحن كل من وقف في طريقها وطريق تقدمها وهذا ما تخبرنا به كتب التاريخ التي لم تسجل نصرا لعابث او فاسد او متأمر.

تم استبدال حسين الطروانة وعرار وعلي خلقي الشرايري وعبدالحليم النمر وشفيق الرشيدات والقائمة طويلة جدا بمن اعان على ظلم الناس وحصل على المكتسبات وافتخر به الابن والحفيد ولا زال اولاد واحفاد هؤلاء يتلقون دعم الخبز.

اقرأ أيضاً:   الوباء والتعليم .. متى سنصحو من غفوتنا؟ / شروق طومار

يقال ان الانسان في بلجيكا وفور احتفاله بعيد ميلاده الـ 65 يتلقى رسالة تعلمه ان له راتبا شهريا وتخفيضا في ايجار البيت ومن حقه ان يطلب مسكنا من الضمان وبسعر رمزي واذا لم يراجع طبيب الاسنان كل ستة شهور تحرر له مخالفة.

في المئوية يسجن رجل الاعمال الثمانيني والذي كان في يوم ما مشاركا كبيرا في اقتصاد البلد وتسجن النساء لذمم بمئات الدنانير ويسجن المعلم وتحل نقابته وندعى لاحتفالية مئوية دولة اطاحت بالجمهور وكسرت المسرح وابقت على الممثلين ولا زلنا نعيش مسرحية كاسك يا وطن.

اظهر المزيد

اترك رداً

زر الذهاب إلى الأعلى