الاصابات
676٬175
الوفيات
7٬987
قيد العلاج
51٬092
الحالات الحرجة
729
عدد المتعافين
617٬096

في العشق روحي محطّمة

في العشق روحي محطّمة

نور الجابري

لا نهاية بيننا
بيني و بينكِ فكرةً
و الفكر يبقى مُخلّداً
هو لا يموت فيبقى حائر

و إن إفترقنا أنا و أنتِ
كلٌّ له لغةٌ
و أبجديَتُنا الوحيدة هيَ اللقاء
فهواكِ قاهر

عيناكِ بحرٌ من ضياء
كم مُغرمٌ أنا بالضياء
بضياءِ عشقكِ يا صديقة
أنا المسافر
فحبكِّ ملأ السماء
و أنا هناك الان
بين بين
بين ابتسامتكِ و طَرفكِ
أنا المغامر
بين إلتفاتِك للأمام أو الوراء
مثل طفل حين عانق أمه… رحل البكاء
أنا المتيم ..بين بين
بين عينيكِ أخاطر

اقرأ أيضاً:   قتل الأحلام الممنهج

و أنا حَفظتكِ مثل أيآتٍّ مقدسةٍ
و مثل نهرٍ يَنثرُ الأشجار
كي تستَقي منهُ و تُجعَلَه يُحاور

فهلّآ اقتربت
إنّي رَسمتكِ مثلما أهوى أنا
أهواكِ ريح هائجة
أهواكِ طفلة صاخبة
أهواكِ جوريٌ تدلى بجنون و اختفى و أنا أُناظر

فهلّا ابتسمت ..
ليس أكثر
فتكوني شمس غاربه
أخفت كنوزاً غارقة
كل الخرائط مُبهمة
عيناك سرّ الخارطة …و السرُّ حائر

اقرأ أيضاً:   الاتجاه المعاكس

هلّا ابتسمت..
أسيرُ بسمتكِ أنا
يا بَسمتي المفضّلة
و حبيتي
و قِبلَتي
سيدتي لسفينتي في البحر ..أنتِ البوصلة
إنّي أُودِّعُكِ ..بصمتي
يكفيني منكِ الذاكرة

عَشقتُكِ ..
لكنني في العشقِ روحي محطمة
و سفينتي محطمة ..
و الريح حولي حائرة
فأنتِ أصلُ حكايتي و أحرفي المتجذّرة
و صغيرتي
و كبيرتي
و مدينتي
و مليكتي
و الروح حتى الآخرة

اقرأ أيضاً:   في الأربعين

هلّآ ابتسمت…
فأعودُ طفلاً في هواكِ
و أعيشُ نفس الحاضرة
هلّآ إقتربت
أنا بانتِظارِكْ
و هو قراركِ
أن نلتقي و أكون داركِ
أو ابحثي عني بقبرٍ
بين أطراف المقابر

اظهر المزيد

اترك رداً

زر الذهاب إلى الأعلى