فيديو مدهش للشاطئ “المختبئ” بالمكسيك

سواليف
التقط تارسيسيو سواريز، وهو مصورٌ مكسيكي، صوراً جوية مدهشة لشاطئ يختفي داخل فوهة انفجار قنبلة على جزيرةٍ في ساحلٍ مكسيكي، كانت تُستخدم كساحة رماية للقنابل، إذ استخدم طائرةً من دون طيارٍ لالتقاط صور بلايا ديل آمور، المعروف باسم الشاطئ الخفيّ في جزيرة ماريتا بالمكسيك.

وفق تقرير لصحيفة The Daily Mail البريطانية، الجمعة 9 أكتوبر/تشرين الأول 2020، فإن هذه الجزر تقع على بُعد أميالٍ قليلة من بونتا ميتا على الساحل الغربي للمكسيك، ولا يمكن الوصول إليها إلا بقارب.

رغم تاريخه العسكري، فالشاطئ بات محميةً طبيعية وتملكه الحكومة الفيدرالية المكسيكية.
كما تُنظم زيارات الجزيرة بضوابط دقيقة وحدود مُقيِّدة للأعداد، بغرض حماية النباتات والحيوانات.

للإشارة، فإن الرحلة إلى الجزيرة تستغرق أكثر من ساعة، لكن الوصول إلى الشاطئ يتطلب بعض الجهد، وضمن ذلك السباحة لمسافةٍ قصيرة عبر نفق.

من أجل حماية الحياة البرية والتقليل من جذب الشاطئ للزوار، فقد حظرت السلطات استخدام زعانف السباحة، كما حظرت الغطس هناك.
حظرت السلطات كذلك استخدام أنواعٍ معينة من كريمات الوقاية من الشمس، لسُمّيتها تجاه المرجان.

خلال زيارته أطلق تارسيسيو طائرته فوق الحفرة فيما كان يقف على الشاطئ، والتقط بعض الصور الخلابة للتركيب الاستثنائي.

الوسوم
اظهر المزيد

اترك رداً

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق