فصل الحوامدة من جمعية مناهضة الصهيونية والعنصرية

#سواليف

أكد رئيس #جمعية_مناهضة_الصهيونية_والعنصرية، الدكتور عزمي منصور، أن الهيئة الادارية للجمعية قررت #فصل رئيس نادي الوحدات الدكتور #بشار_الحوامدة من عضوية الهيئة العامة للجمعية بالإجماع.

وقال منصور إن قرار الهيئة الادارية جاء نتيجة مخالفة الحوامدة أهداف الجمعية، وذلك إثر قراره المشاركة في المباراة التي جمعت فريق #نادي_الوحدات مع #أهلي_دبي الاماراتي ضمن ملحق بطولة دوري #أبطال_آسيا.

وأوضح منصور أن ادارة نادي الوحدات استشارت الجمعية حول اللعب مع فريق أهلي دبي، وقد جرى ابلاغ ادارة الوحدات بعدم اللعب مع هذا الفريق باعتباره مطبّعا، وأن الأصل هو نبذ المطبّع ورفضه لا تكريمه، رافضا في ذات السياق التذرع بكون المباراة جاءت نتيجة “قرعة”.

وأضاف منصور أن الجمعية تنظر إلى الواقعة على أنها أخطر من مجرّد لعب مباراة مع نادٍ مطبّع، مشيرا إلى أنها جاءت ضمن سلسلة استهداف مخيّمات اللاجئين الفلسطينيين التي شهدتها عدة دول عربية.

ولفت الدكتور منصور إلى أن “فلسفة الحوامدة بأن اللعب مع المطبّع لا يعتبر تطبيعا”، مشددا في ذات السياق على أن “المطبّع يجب أن يُنبذ ويُرفض لا أن يُكرّم”.

ودعا منصور كافة الأندية الأردنية إلى عدم المشاركة في أي نشاط من شأنه خرق معايير المقاطعة أو تكريم المطبّعين، داعيا إلى نبذهم دائما في كافة المحافل.


اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

اترك رداً

زر الذهاب إلى الأعلى