علماء يلتقطون صورا عالية الجودة لتكاثر فيروس كورونا

سواليف
نجح علماء من جامعة نورث كارولاينا الأمريكية، في التقاط صور عالية الجودة، تكشف عملية تكاثر فيروس كورونا المستجد “كوفيد-19″، في الجهاز التنفسي للإنسان.

واستخدم العلماء مجهرا قويا (ميكروسكوب) من أجل فحص بنية العدوى بالتفصيل، وقام أحد أعضاء فريق البحث بتلوين الصور الأصلية بألوان مختلفة باستخدام أدوات خاصة، بحيث تم مثلا وضع علامة باللون الأحمر على جزئيات الفيروس الجاهزة لإصابة الآخرين.

وأكد العلماء أن عملهم البحثي سيساعد في تذكير الناس مرة أخرى، بأهمية الالتزام بالإجراءات الصحية من أجل الوقاية من عدوى الفيروس.

وكانت لجنة دولية حذرت الاثنين، من أن العالم لا يستعد بما يكفي، لمواجهة جائحة مقبلة، قد تكون أخطر من وباء كوفيد-19، ودعت إلى التعاون العالمي وإلى تمويل طويل الأجل.

وحذر مجلس الإشراف على التأهب العالمي من أنه “إذا لم نأخذ العبرة من كوفيد-19 وإذا لم نتصرف من خلال الوسائل اللازمة ونبدي الالتزام المطلوب، فإن الوباء التالي -وهو أمر مؤكد- سيكون أكثر تدميرا”.

والمجلس هيئة رقابة مستقلة أنشأتها منظمة الصحة العالمية والبنك الدولي في عام 2018.

وفي تقريره السنوي، شكا المجلس من التقدم الضئيل الذي تم إحرازه، على الرغم من التوصيات التي قدمها في تقريره العام الماضي، قبل أزمة فيروس كورونا المستجد.

وقالت غرو هارلم برونتلاند، الرئيسة المشاركة لهذا المجلس والمديرة السابقة لمنظمة الصحة العالمية إن “تأثير كوفيد-19 أسوأ مما كنا نتوقعه ولم يتم اتخاذ التدابير التي أوصينا بها (..) حتى الآن”، مشيرة إلى أنه “تحققت أسوأ مخاوفنا بشكل مأساوي وكارثي”، بحسب تعبيرها.

الوسوم
اظهر المزيد

اترك رداً

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق