عبيدات يتحدّث حول الموجة الثانية لكورونا في الاردن

سواليف
أكد الناطق باسم اللجنة الوطنية للأوبئة، الدكتور نذير عبيدات، أن الوضع الوبائي في الأردن مستقر، وعدم تسجيل اصابات بكورونا لـ 3 أيام أمر ايجابي يدفع بالمملكة.

وقال عبيدات في حديث إعلامي صباح الأربعاء، إن دول العالم تشهد في هذه الأيام ومن بينها منطقة الشرق الاوسط، اصابات ووفيات متصاعدة، وهذا يدل على أن الوباء لا زال في انتشار خطير ، ويجب اخذ اجراءات السلامة العامة بعين الاعتبار.

وحول حدوث موجة ثانية لكورونا في الأردن، بين أن الموجة الثانية أو الثالثة لانتشار الوباء ليس بالضرورة أن تحدث، مؤكداً ان وجود موجة لاخرى لكورونا يعتمد على عوامل كثيرة، مضيفا ان الموجة الثانية قد تحدث في الأردن.

وعبر عبيدات عن أمله في أن لا تحدث موجة ثانية لكورونا في الأردن مع بدء فصل الخريف أو الشتاء بالتزامن مع انتشار الانفلونزا الموسمية، لان ذلك قد يحدث اختلاط بين حالات كورونا وحالات الانفلونزا الطبيعية الموسمية، الأمر الذي يولد تحديات كبيرة جدا للقطاع الصحي، مؤكداً على أن الاردن مستعد لحدوث موجة ثانية لكورونا ان حدثت.

وأشار الى أن لقاح كورونا قد يتوفر مع نهاية العام الجاري، داعيا دول العالم الى تظافر الجهود لتوفير اللقاح للدول الفقيرة بالتزامن مع توفيره للدول الغنية.

وشدد عبيدات أن عودة الحياة الطبيعية يجب أن تتوائم مع اجراءات الصحة والسلامة العامة، تجنباً لانتشار عدوى الكورونا لا قدر الله.

وأشار عبيدات إلى أن شعور الانفتاح الذي يعيشه العالم الآن، هو شعور غير مناسب في ظل انتشار لوباء خطير، مؤكداً أن هذا الشعور قد يودي بانعكاسات خطيرة في ظل تصاعد الاصابات في بعض الدول.

الوسوم
اظهر المزيد

اترك رداً

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق