عباس .. خشية إصابته بمرض ما توجه من عمّان إلى ألمانيا لمزيد من الفحوصات

سواليف
زعم مراسل القناة (١٣) العبرية “تسيفي حزكيلي” أن الرئيس الفلسطيني محمود عباس توجه يوم الأربعاء الماضي إلى أحد مشافي مدينة رام الله وأجرى عدة فحوصات طبية، ثم انتقل إلى العاصمة الأردنية عمان وأجرى فحوصات أخرى، و”كانت هناك خشية من إصابة الرئيس بمرض ما، لذلك جرى نقله في نفس الليلة إلى ألمانيا لإستكمال الفحوصات الطبية، بسبب عدم قدرة الأطباء الأردنيين على تقديم العلاج المناسب له”، وفقاً لحزكيلي.

وأضاف “حزكيلي” أن مكتب الرئيس الفلسطيني أكد إجراء أبو مازن فحوصات في دولة أوروبية لكنه عاد إلى المقاطعة بعد نجاح الفحوصات، في حين قالت مصادر فلسطينية معارضة للرئيس أنه أجرى عملية جراحية في ألمانيا.

وتُعد هذه المرة الأولى التي يتلقى فيها الرئيس عباس علاجاً في ألمانيا، إذ تعرض خلال الأشهر الماضية إلى عدة انتكاسات طبية جرى نقله على إثرها للعلاج في المشفى الإستشاري بمدينة رام الله، ويبلغ عمر الرئيس الفلسطيني حالياً (٨٤) عاماً.
ترجمة قدس برس

الوسوم
اظهر المزيد

اترك رداً

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق